الثلاثاء، 3 أغسطس 2010

الحلقة 6

الحلقة 6

بقلم reem

......................

كانت أمنية في طريقها الى الخروج من شركة كامل وهى في اشد حالات توترها وكانت تلوم نفسها بشدة على القدوم الى الشركة قائلة بينها وبين نفسها:

ايه يا أمنية اللى عملتيه دا ؟؟

ازاى تيجى لحد هنا ؟؟

كويس انه طلع مش موجود وكويس انى مش اتصلت بيه اصلا قبل ما اجي .. ايه اللى حصلي بس ؟؟

في تلك اللحظة ناداها السكيورتى : مدام أمنية ؟؟

أمنية : أيوا أنا

ضابط السكيورتى : اتفضلى معايا يا مدام كامل بيه منتظر حضرتك .

عادت الدماء لوجه أمينة وهدأ عقلها من التفكير ولوم نفسها ..

ولكن زادت دقات قلبها فرحاً وتوتراً من لقاء كامل

............................

جلس أحمد على طاولة الطعام لتناول افطاره وكانت نورا تجلس امامه صامته تماماً ولم تفلح معها محاولات أحمد لاضحاكها فقد كانت مستاءة جدا من تصرفه في الليلة الماضية

فأنهى أحمد افطارة سريعاً ودخل إلى غرفته وجلس على حافة سريرة واضعاً رأسه بين يديه وفكر كم يحب نورا ولا يستطيع الحياة بدونها مشفقاً عليها من احساسها دائما بأنها أنثى غير كاملة تعيش مع رجل يمتلك كل مقومات الرجولة والجاذبية

وابتسم ابتسامة واهنة وأرتدى ملابسه متأنقاً بعنايه كعادته دائما

وخرج من غرفته متوجهاً إلى حيث تجلس نورا

أحمد : هو الجميل لسه زعلان ؟؟ يا نورا يا حياتى انسى بقى موضوع الأطفال دا . وسيبى كل حاجة على ربنا

وربت على كتفها ثم توجه إلى باب الشقة وهو يقول :

مع السلامة يا نور عيونى .

........................

ما أن اقتربت أمنية من مكتب كامل حتى هرعت إليها السكرتيرة وهى ترحب بها ترحيباً بالغاً

ووجدت كامل يقف قائلأ :

مكتبي والشركة كلها منورين يا مدام أمنية .

وأدخلها إلى مكتبه مشيراً إلى انتريه في ركن من أركان المكتب

كامل : اتفضلى يا مدام ... أنا آسف جداً على تصرف السكرتيرة

بس الذنب عليا أنا ... أنا اللى قلت لها إنى مش عاوز أقابل حد

وضحك مشيراً الى بنطلونه : حتى قلبت عليا فنجان القهوة من خوفي انك تمشي قبل ما ألحقك ....

أمنية وسط ضحكاتها : أنا اللي شكلي جيت في وقت مش مناسب

كامل : بالعكس انتي جيتي في وقت مناسب جداً ... تشربي ايه ؟؟؟؟ أقولك أنا عارف إنك هاتشربي عصير برتقال

امنية : انت لسا فاكر ؟؟؟

كامل : طبعاً ..... وهى دى أيام تتنسي ؟؟ عمري ما نسيت حاجة تخصك

كان كامل قد قرر أن لا يضيع وقته وأن يتكلم مع أمنيه بكل وضوح فلم يعد بالعمر بقية وليكفي ما ضاع من عمرهما ...

...........................

أوقف أحمد سيارته أمام بناية شاهقة وصعد إلى الطابق الثانى عشر وفتح شقة من شقق هذا الطابق بمفتاح أخرجه من جيبه

وما أن دخل حتى استقبلته أمرأة بكلمات باردة : ** أنت جيت ؟؟ حمد لله على السلامة .. أخيراً افتكرتنى ؟؟

ثم علت نبرة صوتها : حرام عليك يا أحمد اسبوعين بحالهم ؟؟ هو أنا مش مراتك زى ماهي مراتك

مش كفايه أنا سايبه ابني علشانك ؟

أحمد : من النهاردة مش هاتسيبيه .. روحى هاتيه بكرا يعيش هنا معاكى .

( كانت هذه المرأة هى علياء ، سمراء في الثلاثين من عمرها متواضعة الجمال رغم اهتمامها المبالغ فيه بنفسها

تعرف عليها أحمد عن طريق أحد أصدقاءه .. وزوجته كانت في ذلك الوقت مطلقة منذ أشهر قليلة وام لطفل يبلغ من العمر 4 سنوات

توطدت علاقتهما كثيراً بعد لقاءهما أكثر من مرة مع ذلك الصديق المشترك ثم تزوجها أحمد سراً بعد موافقتها على ذلك )

......................

ارتبكت أمنيه من كلام كامل وحاولت تغيير الحديث :

أنا جاية النهاردة علشان قطعة الأرض اللي كلمتك عنها يوم ما اتقابلنا .... وجايبه لك معايا كل الاوراق اللى تخصها في الفايل دا ..

ووضعت أمامه ملفاً يحوي عدة أوراق

فاقترب منها كامل ونظر في عينيها مباشرة وهو يقول بصوت هادئ ومنخفض عن نبرة صوته العادية :

** انتى مش جاية علشان الأرض يا أمنية .. انتي جايه علشان عاوزه تشوفينى زى ما أنا عاوز أشوفك ..

أمنية : احنا كبرنا على الكلام دا

كامل وهو يبتسم ابتسامة المنتصر بعد رد أمنية والذى يحمل موافقة مبطنة : مع انك لسه زى القمر بس يا ستي هوافق على كلامك اننا كبرنا ودا سبب أدعى اننا نكون واضحين وأنا بقولك من غير لف ولا دوران ...أنا بحبك وعمري ما حبيت حد غيرك وعاوز أعيش معاكي اللى فاضل من عمري ..... قلتي ايه ؟؟؟

..............................

كان محمد قد فرغ لتوه من اجتماع مع رؤساء أقسام الشركة ... وجلس ليحتسى قهوته في هدوء ويرتاح قليلاً وأغمض عينيه ولكنه تذكر فجأة أن يتصل بأحمد ويسأله عن سبب عدم حضوره ... ولكنه تراجع عن ذلك فقد شعر أن اتصاله بأحمد لن يغير شيئاً ولن يضيف جديداً فهذه هى حال أحمد ولن يتغير أبدأ .... وسرعان ما سمع محمد صوت زوجته وهى تحذره من ضياع حقه بعد كل هذا التعب ........... وشعر أنها ربما تكون على حق

....................

كلام أحمد لم يسعد علياء كثيراً كما كان متوقعا بل على العكس تماما اثارت كلماته استغرابها فمنذ زواجهما من أكثر من سنة وهو رافض أن يعيش عمر ابنها معها

أفاقت علياء من تفكيرها ودهشتها من تلك الكلمات وهدأت حدتها قليلاً وهى تسأل أحمد :

ايه اللي غير رأيك في موضوع عمر ؟؟ ما أنت على طول كنت عاوزه يكون عند ماما وبتقول علشان تفضي لولادك مني .. ايه اللي اتغير دلوقتى ؟؟

أحمد وهو ينظر الى الأرض : علشان مش هايكون في ولاد مني .

قالها أحمد ودموعه تنهمر على خديه كطفل صغير وأكمل

أنا رحت للدكتور وعملت كل التحاليل علشان أشوف ليه لحد دلوقتى مش حصل حمل وكانت النتيجة ان المشكلة عندى أنا .... بعد ما خدعت نورا طول سنين جوازي بيها وفهمتها اني عملت كل التحاليل وانى سليم مية في المية .. وفضلت هى ادام نفسها وادام الناس شايله ذنب عدم وجود اطفال ..

هنا ضحك أحمد بصوت عالٍ ومازالت دموعه في عينيه

ظلمتها واتجوزتك علشان انتى عندك طفل كنت فاكر انى كدا ضامن يكون لى ولد بس سبحان الله طلعت أنا اللي مش هاخلف وكأن ربنا بياخد حقها مني ....

هاتى ابنك يا علياء وكل أول شهر هاتوصلك فلوس تكفيكي انتي وهو وكل طلباتك أو طلباته أنا متكفل بيها

كان يقول تلك الكلمات وهو يتوجه إلى باب الشقة وفتحه ثم نظر إلى علياء المتسمرة تماماً في مكانها وقال بصوت هادئ :

انتي طالق يا علياء ..

..................

الحلقة القادمة بقلم أبو ريــــــان

هناك 33 تعليقًا:

حاجات جوايا يقول...

reem
------
المفاجآت بدأت على ايدك يا ريم
والتطورات فى علاقة كامل وامنية هتبتدى على ميه بيضا
الحلقة جميلة يا جميلة
تسلم ايدك يا قمر

ابو ريان
فى انتظار حلقتك يا فندم
ربنا معاك

تحياتى

خواطر شابة يقول...

الحلقة جميلة ياريم تسلم ايدك الاحداث بدأت تتحرك وأخرى في طور الاعداد ومن بعدك يستطيع ان يبني عليها
جميل ان العلاقة بين امنية وكامل توضجت باعلانه الصريح للحب وطلبه للزواج هكذا سنختصر وقت طويل كان يمكن ان يمضي في تلميحات ومواعيد قبل ن نصل الى هذه النقطة
محمد بدأ كلام زوجته يؤثر فيه وسيكون باب لتخريك القصة بأحداث جديدة
تسلم الايادي ريم
مع تحياتي للجميع

reem يقول...

حاجات جوايا

ميرسي ياتوتة جدا جدا

وميرسي لانك نبهتينى لحاجات ضيق الوقت عندى مش خلانى اخد بالى منها

ومبسوطة ان الحلقة عجبتك

وانا فعلا زى ما قلت لك واحنا بتناقش حبيت ان يكون في تحريك للاحداث شويه

ميرسي يا رئيستنا جدا

reem يقول...

خواطر شابة
تسلمى ياقمر يارب
انا على فكرة بيهمنى رأيك جدا جدا
انتى فهمتينى يا خواطر جدا
انا فعلا بزهق من التطويل في الاحداث والمشاهد
وحبيت يكون في تغيير شويه

تسلمى يا احلى خواطر

ندى الياسمين يقول...

بطوط حياااااتي

ايه يا بت ده هاقطعك انا على فكره

يا جماعه ريم عملتلي مفجأه عظيمه امبارح

كانت بتكلمنى قالتلى عايزاكي تشوفي الحلقه انا لسه ما خلصتهاش بس تشوفي رايك ايه وكده

قوم انا قلتلها ابعتي وبعدين باقولها انتى عارفه كنت عايزه الحقك قبل ما تكتبي عشان كان فى حاجه نفسي تعملهالي فى الاحداث والنبى
هههههههههههههههههههه

قالتلي ايه هى قلتلها واذ الاقيها يا اخويا عملالي كل الى فى نفسي من غير ما قبل ما اقولها على حاجه
هههههههههههههه

مرسي يا ريم على الحاجات الى كانت فى نفسي
ههههههههههههههه

وبجد بجد شايفه الحلقه دي نقله مهمه اوووووي فى مجريات الاحداث

Mahmoud Hermes يقول...

ابو الكمايل انا بحبة قوي واضح وصريح وقروبة ودمة خفيف امنية رومنسيات العصر الزي والي وحبوبة قوي احمد معرفش فجائه حاسيته نادل وفجائه حاسيت انه عندة تائنيب ضمير محمد ياخوفي علية من المجنونة المعاة ال نفسي دلوقتي اخدها مرينا ونروحج نص البحر اغرقها وارجع هي وماميتو بتعتها قرفتني نورا ان شاء الله هتفرج بجد انتم جامدين اخر حاجة فين الحلقات يارب اشوف الحلقة السابعه انا مش مصدق اصلا انن احنا بقينا في سبعه اساسا

ali younes يقول...

الاخت ريم
ربنا يسمح دخلتنا تطورات جديدة وجميلة وقلبي بيدق وركبي سابت عشان دوري قرب..
المشكلة ان القصة دى الحلقات فيها محبوكة ومنظمة بطرقة جميلة اكثر من القصة السابقة وهو دة اللي مخوفني عشان لازم اكون علي قد مستواكم
انتم بقيتم حاجة جامدة وربنا يسترها معي بقي

م/ علي يونس

حنعيش يعنى حنعيش يقول...

يالا ياعم اهى الاحداث بتسخن اهيه ... ريم العبقريه مشاء الله عليكى تطوير رائع فى الاحداث

reem يقول...

ندى الياسمين

ههههههههههههههه
يافندم العفو جدا

احنا امبارح اصلا انا وانتى كان في بينها لينك كل اللى تفكرى فيه الاقينى بفكر فيه

ربنا يخليكى ياقمر على انك شايفه الحلقة حلوة

reem يقول...

Mahmoud Hermes

ميرسي اوى يا محمود على اهتمامك ومتابعتك للاشخاص

وفعلا الحلقت دى بسرعة عدت وحاسها جميلةاوى

منور

reem يقول...

ali younes
ان شاء الله حلقة حضرتك تكون احلى الحلقات
اما الركب السايبة فدا شئ عااااااااادى جدا قبل كل حلقة

ميرسي اوى لحضرتك على انك شايف الحلقة فيها تطورات جديدة

منور يا باشمهندس

حاجات جوايا يقول...

شعبى الحبيب
---------

قبل الشعب ما يتذمر
وقبل ما يطلع حركات كفاية ويؤلف جمعية وطنية للتغيير
وقبل ما يجمع توقيعات وينادى باشراف قضائى ودولى عالانتخابات
وقبل ما يوجع دماغنا فى الاعلام المحلى والدولى

بيدى لا بيد عمر
افتح باب الترشيح لفترة الرئاسة التى تلينى

شعبى الحبيب
اللى يلاقي فى نفسه القدرة الخارقة والموهبة الفذة والارادة الفولاذية والشخصية الكاريزمية والحنكة السياسية يتقدم بطلب ترشيح نفسه من غير سى فى ولا واسطة ولا كروت تزكية

من اليوم نفتح باب الترشيح
لتولى فترة الرياسة من 11اغسطس وحتى 31اغسطس 2010

واهو منها الهيكم فى حاجة يا شعبى الحبيب تشغل بالكم وتثير اطماعكم عما اكمل بحث فى المدونة واشوف لسه فيها ايه
اصل المدونة دى بقالها 3000 سنة بتتسرق وتتنهب ومع ذلك لسه خيرها مخلصش
وانا بقى عايزة اعرف منبع الخير ده فييييين ؟؟؟
ههههههه

.......
طلبات الترشيح هتتقدم فى التعليقات
يعنى اللى عايز يرشح نفسه يكتب تعليق انه بيرشح نفسه.. او بيرشح فلان لفترة الرئاسة القادمة

الطلبات تتقدم كل يوم ملهاش دعوة بمواعيد الحلقات
وقبل انتهاء فترة رئاستى بحلقتين
يعنى باربع ايام
هيتم حصر كل المرشحين
ونعمل عليهم استفتاء
والرئيس القادم هو اللى هيحصل على اكبر عدد من الاصوات


تمام كده
ولا ليكوا راى تانى

قولوا قولوا دى فرصتكم
الديموقراطية اللى عندنا مش هتلاقوها فى اى مكان تانى خاااااااااااالص
واسألوا حتى بره لو مش مصدقين ههههههه

منتظرة رايكم واقتراحاتكم وترشيحاتكم لكم او لغيركم


تحياتى وودى لشعبى الحبيب

خواطر شابة يقول...

ده ايه النعيم ده وايه واحة الديموقراطية اللي احنا فيها دي حنبقى اربع رؤساء سابقين ده احنا حندخل التاريخ ههه
بالنسبة للترشيحات خلينا نستنى في الاول مين اللي شايف في نفسه القدرة على انه يتحمل المسؤولية يتقدم ويرشح نفسه بس في حالة لو ماحدش رشح نفسه يبقى ايه العمل ساعتها
دمت بكل ود سيادة الرئيسة

حاجات جوايا يقول...

معقول حد ميرشحش نفسه يا نوجا
يعنى الفرصة تجيلهم على طبق من فضة ويقولوا لا

نو نو نو ابسلوتلى ههههههههههه
دى الناس بتقطع بعضها عالحكم

عارفة الحاجة لما بتبقى بعيدة المنال كله يطالب بيها
ولما تبقى فى الايد
كله بيعزف عنها
طبيعة بشرية معقدة
هههههههههههه

بداية كده هفتح باب الترشيح من جانبى
وارشح ابو حميد
عشان نسخن الجو
ونشجع الشعب

وان تو ثرى
فيفا ديموقراسى

ستيتة حسب الله الحمش يقول...

حلوة حلوة حلوة
رومانسيكية بتكتب يا ناس
تفتكروا ها تكتب ايه؟
ورغم يا ريما ان قصة رجل كبير فجأة كده وهوب ومن اول لقاء بعد الفراق يديها صراحة
لكن ها اعديها ليكي
علشان رومانسيكية وانا كنت محتاجة جرعة وانتي اديتهاني
حلوة يا جودعان
حلوة قوي
بس واخدة بالك انتي من حدوتة احمد؟
ده انتقام امرأة متوحشة بجد وحج وحجيج
هع هع هع
برافو

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا
يالله انا اضم صوتي لصوتك وارشح ابو حميد بما انه صاحب فكرة القصة سيكون الاقدر على ضبط الامور والنقاش مع من سيكتب قبل نزول الحلقات وادينا بقينا صوتين
دمت بكل ود

Mahmoud Hermes يقول...

انا لا انفع :] صعب بس المتاكد منه انا الهيكون هنا هيكون كويس لانكم جمال قوي لانكم تجمعتم علي شيء جميل قوي وهو ثقافه بشجع الجميع

Mahmoud Hermes يقول...

reem

يافندم انا بحب الفصص قوي ووهنا لقيت اسلوبك جميل قوي فبحس اني في القصة كانهم بيتحركو حوالي وشايف نورا وابو الكمميل وامنيه وهي بتضحك ومكشوفه واحمد الفعدلي كل واحده رايحه جايه يبصلها ومرات محمد ال بجد عايز ضرب والواد العفريت اليخد ادكتورة مبسوط قوي انتم كنذ بجد ربنا يوفقكم ودائما تمتعونا باسلوبك الجميل قوي

حاجات جوايا يقول...

خواطر شابة
--------------
جمييييييييل
كده بقينا صوتين
واختيارى لابو حميد كان لنفس السبب
مش معقول يبقى صاحب الفكرة وبعيد عن الرياسة
ده غير انه متابع بدقة لكل التفاصيل
واكيد ده هيفيد جدا فى مراجعة الحلقات قبل النشر

المهم يكون عنده الرغبة


راجعى ميلك يا نوجا

تحياتى عزيزتى

حاجات جوايا يقول...

ابو ريان
----------
اظهر وبان عليك الامان
فين الحلقة يا فندم ؟؟

تحياتى

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا
تم الاطلاع وعمل اللازم يا افندم
تعرفي اني كل مرة اكتشف ان طريقة تفكيرنا قريبة جدا من بعض اوقات بأكتب ردود هنا من غير ما اقرأ ايميلاتك ولما بقرأها بلاقي اننا كتبنا نفس المعنى دون اتفاق
دمت بكل الود عزيزتي

حاجات جوايا يقول...

ميرسى يا نوجا
متحرمش منك حبيبتى
دى حاجة تسعدنى وتشرفنى يا قمر
من القلب للقلب رسول .. عرفت من غير ما تقول
:)
شكرا لاهتمامك حبيبتى
دمتى بكل الود والهنا

sony2000 يقول...

ليييييييييييييييه كدا ياااعم احمد
هو بقي بيفكر فأيه دلوقتي
ولا عارف اثر الكلام دا عليها
ربنا يستر

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا
عزيزتي انا بعثث الحلقة من ايميلي بتكليف من ابو ريان فهل توصلت بها

أبو ريان يقول...

حاجات جوايا
مرحبا يا ريسة
الحلقة اتبعتت ليك
عندي مشكل في الإميل لذلك أرسلتها لخواطر عير سكايب كي ترسلها لك
مع العلم أن الحلفة مهداة لك لأنك آمنت بي وأثنيت علي أسلوبي
شكرا يا ريس دانت رئيس والنعمة كويس

حنعيش يعنى حنعيش يقول...

انا بارشح ابو حميد

reem يقول...

ستيتة حسب الله الحمش

ستوتة حبيبة قلبي
انا مبسوطة اوى اوى انك قرأتي الحلقة بتاعتى
ومبسوطة اكتر انك شفتى فيها جرعة رومانسيكية كنتى محتاجة لها

ولو انها جرعة انا عارفه مش محبوكة خاااااالص هههههههههههههه

انا اصلى بصراحة كتبت الحلقة بسرعة وانا بطبعى مش عندى صبر اوى او بحب الحلول القريبة والمباشرة علشان كدا قلت حام الراجل كبير وهى كبيرة قلت حرام اضيع من عمرهم كم حلقة
هههههههههههههههههههه

اما احمد فلازم يكون دا جزاؤه ولا ايه يارئيسة جمعيتنا المتوحشة الموقرة
هو دا جزاء من يخن زوجته

منورانا يا احلى ستوتة

reem يقول...

انا كمان برشح ابو حميد

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا
انت فين عايزة اتطمن انك توصلت بالحلقة عشان اقوم انام

أبو ريان يقول...

ريم

حلقة أكثر من رائعة
أنا لما قرأت الحلقة السابقة كان لدي تصور للأحداث ولما قرأت حلقتك فوجئت بك كأنك تكتبين بقلمي...
تسلم إيديك

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا
فينك مستنية ردك

حاجات جوايا يقول...

خواطر شابة
..........
انا جيت يا خواطر اهه
الحلقة هتنزل خلال دقائق ان شاء الله
شكرا يا جميل على تعبك
واسفه على انتظارك
طبعا انتى خدتى الجرعة بتاعتك وعايزة تنامى خلااااااص
:)
دمتى بكل الود

حاجات جوايا يقول...

ابو ريان
----------
حمدا لله عالسلامة يا فندم
ده انا كنت هنزل نشرة باوصافك خلاص
هههههههههه
ايه الاختفاء ده
كده برضه.. هى حلقات قلب كامل مش عاجباك ولا ايه؟؟
اعترررررف


هنزل الحلقة ان شاء الله وهتعرف طبعا رأيى فيها
وميرسى جدا عالاهداء يا فندم
ولا شكر على واجب
دى الحقيقة يا فندم
والكل يشهد بكده

تحياتى