الخميس، 5 أغسطس 2010

قلب كامل 7

الحلقة 7

بقلم : أبـو ريــان

...................

أهو هو دا البيت...

توقف كامل بسيارته الفارهة والتفت إلى أمنية الجالسة بجانبه وقال وهو يزيح نظارته الشمسية: أنا حظي من السما إن عربيتك تعطل عشان أنول الشرف إني أوصلك

التفتت إليه بابتسامة خفيفة دون أن تتكلم فأضاف: إوعي يقول لك عقلك إن لي أي علاقة بنوم الإستبن هو احنا لسا أطفال صغييرين

قالت ضاحكة :أنا عن نفسي عارفة إني عجزت

قاطعها مستنكرا: طب علي النعمة إنتي لسة بنت صغيرة.. تم مال نحوها مضيفا: بس بنت زي العسل

أدارت وجهها بخجل فتنحنح فبل أن يقول بصوت يوحي بالإهتمام:أمنية إنت لسة ما جاوبتنيش ... من صباحية ربنا وانت بتتهربي من الجواب

تنهدت وقالت: أصل البنات

قاطعا قائلا: مالكيش حجة بالبنات إنت جوزتي آخر واحدة فيهم ولازم تشوفي حالك بقى

أجابته وعلامات الحيرة بادية عليها.. لكن احنا فى سننا

قاطعها بحزم: شوفي يا أمنية ..أنا لما شفتك فى فرح بنتك ماكانتش الدنيا سايعاني.. ولما فكرت فينا وفى سننا..اكتشفت أن دا أول سبب يخلينا نرتبط ببعض.. ثم نظر في عينيها مباشرة قبل أن يقول: ما فاضلش فى عمرنا سنين كفاية تضيع بعيد عن اللي بنحبه.. وسكت لبرهة قبل أن يضيف: قولي أيوه يا أمنية دا احنا اتخلقنا لبعض.. أشاحت بوجهها في خجل قبل أن تبتسم ابتسامة خفيفة و...

تجهم وجه كامل وهو يرى نظرة الفزع التي رسمت على وجهها قبل أن تنزل من السيارة دون مقدمات .. ألجمته المفاجأة فتبعها بعينيه قبل أن يراها متجهة صوب احدى سيارات الأجرة التي غادرت تاركة وراءها داليا بنت أمنية وأولادها وحقيبة كبيرة.. وما ان رأت أمها حتى انهارت في حضنها وانفجرت بالبكاء

تكلمت معها أمنية بلوعة لدقائق قبل أن تعود لكامل وتقول له في أسى: معلش يا كامل أنا لسه ما أقدرش أروح معاك المشوار اللي قلت لي عليه عندي حاجات لازم أطمن عليها قبل أي حاجة.. وتركته متوجهة إلى البيت

تابعها كامل بحسرة واتكأ برأسه على مقعده ومسح وجهه بعصبية.. قبل أن يتنهد ويقول : جات الحزينة تفرح.. يادي الحظ الهباب

............................

دخل محمد العمارة وهو يمني النفس باستراحة بعد يوم عمل مجهد ، واتجه لشقته وهو يفكر في كلام أبيه: أخيرا هيرجع محمود الغالي ابن الغالية.. كويس إن دراسته كانت في مجال الأعمال والإدارة.. أنا هكلفه يعمل تغييرات كثير في نظام الشركة.. حتى لو كنا ناجحين في السوق احنا عندنا عيوبنا..

وحرك محمد رأسه مغمغما : كدا برضه يا سي كامل

مر بجانب شقة أحمد فسمع صوت الباب يفتح وخرجت نورا ووجهها شاحب وعيناها حمراوتان .. فقال لها: أهلا نورا

غمغمت: أهلا محمد وأشاحت بوجهها

فقال لها متسائلا : مالك يا نورا؟ إنت كنت بتبكي ولا إيه؟

أجابته في ضيق: لا مفيش حاجة أنا بس متضايقة شوية

محمد: لازم الغبي أحمد زعلك تاني أنا عارفه.. ونظر إلى وجهها الملائكي الذي زاده بكاؤها المكتوم جمالا وبراءة.. فغمغم :والله أحمد دا ماعندوش دم .. ربنا إدالوا ست كاملة وهو مش حاسس بالنعمة اللي فإيديه.. تم استدرك قائلا: عمل لك إيه ثاني..؟

كتمت نورا نحيبها قبل أن تغرورق عيونها بالدموع .. أنا بقول له يتجوز وهو مش راضي.. لو مش عاوز يتجوز هو حر.. لكن ما يذلنيش و ألاقي شعر وريحة واحدة ست فى بدلته.. كل دا بسبب الخلفة.. وانفجرت بالبكاء

نظر إليها بحزن ورآها كطفلة صغيرة بائسة تبكي بحرقة فمد يديه وأمسك بكتفيها وقال: ما تبكيش انت عارفة أحمد دا طول عمره طايش

رفعت عينيها إليه فاستطرد: طب والله هو ما يستاهل دموعك.. وضمها إايه وطبطب على ظهرها .. فدفنت رأسها في صدره كأنها تدفن أحزانها..

كدا يا محمد..؟؟؟ والله لنا سيبالك البيت...

إنتفض محمد وهو يسمع هذا الكلام فالتفت ليجد مها زوجته التي كانت داخلة رفقة الأولاد تدور على عقبيها وتغادرالعمارة بانفعال غامر.. تبعها لكنها خرجت مسرعة وركبتهم السيارة وانطلقت بها ولم تعره اهتماما وهو يناديها: مها.. مها.. إسمعي بس.. بل حملت هاتفها وطلبت رقما وصاحت بعصبية: شوف يا سي أحمد لو كنت انت استحليت الستات والمشي البطال فأحسن لك تلم مراتك بعيد عن جوزي...

.......................

أجهشت علياء بالبكاء بينما كانت أمها تطعم ابنها عمر وربتت أختها على كتفها وهي جالسة بجانبها على الأريكة..وقالت:كفاية عياط بقى يا علياء..ارحمي نفسك يا أختي

فصاحت أمها: سيبيها تعيط .. أصلها ما بتسمعش الكلام .. يا ما قلتلها ما ينفعش الجواز في السر زي اللي عامل عملة.. وأصلا ماتتجوزش واحد متجوز.. وقال إيه رامية ابنها علشانه.. دانا هافضحه وألم عليه الدنيا

صاحت علياء: لا يا ماما إوعي

فالتفتت إليها أمها بغضب عارم وقالت: لو جبتي لي سيرة الحب يا بنت هجيب أجلك

علياء: يا ماما أنا لسه عندي أمل إنه هيرجع

فتدخلت أختها قائلة: هو مجروح وبيحس بالذنب دلوقتي ..دلوقتي يهدا ويرجع

قالت علياء: أنا قلت كده برضه.. وسكتت برهة ثم أضافت:لكن لو مرجعش أنا بقا إللي حطربأها على دماغه

أخدت أختها تقلب بعض الصورالموضوعة فوق الطاولة قبل أن تتسمروهي تحدق في صورة معينة لثلات شبان كتب على ظهرها أنا واخواتي في الغردقة وتسأل علياء في شرود: أنا عارفة إنه مش دا وقته بس أنا معرفش إسمه الثلاثي إيه ؟؟

فأجابتها باقتضاب: أحمد كامل محمود

فعقدت حاجبيها وتمتمت في ذهول: أخو محمود كامل محمود.

ووسط شرودها سمعت صوت أمها تناديها: خدي ابن أختك إغسليله وشه يا ريهام يا بنتي...

ريهام.. ريهام..

.....................

جلس كامل وهو يشبك أصابع يديه ويحملق في الهاتف الموضوع أمامه وظل يفكر في أمنية.. هي فعلا أمنية كادت أن تتحقق لكن رجوع ابنتها بهذا الشكل كفيل بتأجيل الأمر أو حتى إلغاؤه في حال كان مشكلها مستعصيا.. وغمغم : والله لو كان بإيدي آخد بنتها دي من إديها وأوديها لبيت جوزها..

رفع السماعة وطلب رقم أمنية: إزييك يا أمنية..؟

أجابته في خفوت: أنا بخير يا كامل شكرا..

كامل : مالها داليا.. ؟؟؟

أمنية: ما فيش دا جوزها عنده مشاكل في الشغل وهي هنا على ما يحلها

كامل متستفهما : مشاكل زي إيه..؟ أرجوك قولي لي يمكن أقدر أساعد

ترددت لبرهة قبل أن تجيب : هو عنده شركة وعمل عقود مع شركة من برا.. لكن مقدرش لوحده يكمل شروط العقد بعدما اتخلوا عنه شركائه.. وهو دلوقتي مهدد بشرط جزائي كبير يمكن يخرب بيته... ياما حذرته داليا إن الطموح لو زاد على حده بيبقى طمع .. والطماع دايما بيخسر في الآخر.. وامبارح اتخانقوا خناقة جامدة

أطرق برأسه قليلا قبل أن يقول: إديني بيانات الشركة دي ..فسألته مستنكرة: إنت عايزها ليه أنت مش مطالب بعمل أي حاجة..

قاطعا كامل بحنان: أنا بحبك يا أمنية ومستعد أعمل أي حاجة عشان أسعدك وأطمنك على البنات..

أي حاجة..

..........................

رن محمد الجرس وانتظر لحظات قبل أن تفتح حماته الباب.. وهمت بالكلام فقال لها : قبل ماتقولي أي حاجة أنا عايز أتكلم مع مها أصل اللي حصل سوء تفاهم وبس

رمقته بنظرة نارية قبل أن تتنحى جانبا لتفسح له المجال للدخول وما إن دخل حتى فوجيء بشريف خال زوجته جالسا في الصالون..وما إن رآه حتى قام واستقبله بحفاوة مبالغ فيها...لم يستسغ محمد يوما شريف هذا فقد كان محاميا تبدو عليه علامات المكر والتملق..وكان دائما يتجنبه..

إزيك يا بو نسب..فينك ما شوفناكش بقالنا زمان..كده برضه يا راجل تزعل مراتك بالشكل ده ؟؟

قاطعه رنين هاتف محمد الذي أجاب: ألو .. أيوه يا بابا.. أنا مش في البيت وجايز أتأخر شوية... أيوه عارفها .. عقد شراكة؟... أنا بشوف إنه بلاش دي كلها مشاكل و سمعتها زي الزفت.. لا يابابا انا مقصدش .. لا إنت طبعا.. أروح بكرة الصبح ..؟ بس بكرة عندي اجتما....

إمتقع وجهه وهو يقطع جملته وقد بدا واضحا أن أباه قد قطع الخط في وجهه.. وصمت لحظة ليتجرع غضبه

وقبل أن يفتح فمه استطرد شريف قائلا: هي أصلا زعلانة عشان بتيجي على نفسك في الشغل من غير فايدة ليك وليها ولعيالكوا

قال محمد: هي فين؟

أجابه شريف بسرعة كأن جوابه معد مسبقا : هي لسة زعلانة..دي بتكلم عن طلاق وكلام فارغ.. أنا قلتلها بلاش فضايح.. دا حتى مش كويس عشان العيال.. وقلتلها إن محمد بيحبك وهايعمل أي حاجة علشان يسعدك .. وأشار له بالجلوس :اتفضل اتفضل.. على فكرة.. هي قالتلي إنك ناوي تشتري فيلا .. شوف الصدفة أنا عندي هنا تصميم لفيلا لزبون عندي .. بس تحفة

تنحنح محمد قبل ان يقول: شوف يا أستاذ شريف أ..

قاطعه شريف موجها كلامه لأم مها: روحي يا اختي نادي على بنتك وقوليلها تخزي الشيطان .. وتجيب العيال يشوفوا أبوهم.. ورمق محمد بنظرة ذات مغزى قبل أن يقول:أنا عارف إنه اشتاق لهم ومايقدرش يبعد عنهم أكثر من كده.. همت أخته بالمغادرة فقال لها وهو يفتح حقيبته:واعمليلنا فنجانين شاي..ده انا و محمد يمكن كمان نعمل بزنس مع بعض..

والتفت إليه ضاحكا: مش كده ياأبو نسب؟

....................

الحلقة القادمة بقلم م.على يونس

هناك 42 تعليقًا:

حاجات جوايا يقول...

ابو ريان
----------
حلقة رائعة يا فندم
جميلة جدااا
اضفت لاحداثها المزيد من الحراك فى عدة مجالات

ريهام اخت علياء .. (( توقعت انها هتبقى اختها بصراحة .. قلبى حس بكده وانا بقرا اول سطر بتواسى فيه ريهام علياء ))

شريف ده حكاية تانية
ده مسلسل لوحده
شخصية مستفزة وباردة لابعد حد
ويبدو ان محمد هيمشى فى الطريق اللى مفيش منه رجوع ده

بس كان لى هنا استفسار
هى مها بقالها كتير عند مامتها
ولا هو حصلها على طول بمجرد ما ركبت التاكسى ومشيت
كلام شريف عن الولاد وزمانهم وحشوه والكلام ده بيوحى ان بقالهم فترة
مش معقول وحشوه من نص ساعة يعنى :)
فإيه المقصود هنا ؟؟


كامل معجبنيش النهارده
حسيت انه ناوى يدوس على اى حد عشان خاطر امنية
الاحساس ده وصلنى من مكالمته لمحمد
الحب بهدلة فعلا :)

العامية المصرية مفاجأة جميلة منك ومن خواطر
اجادة تامة ما شاء الله

تسلم ايدك يا فندم
الله ينور


م. على يونس
الدور عليك يا فندم
ربنا معاك

تحياتى

أبو ريان يقول...

هذه الحلقة إهداء خاص لحاجات جوايا أرجو أن تنال إعجابك
شكرا على ثنائك على أدائي في تعليقاتك السابقة..

أرجو المعذرة من الجميع لغيابي الخارج عن الإرادة

أبو ريان يقول...

حاجات جوايا
محمد حصل مها مباشرة بعد ذهابها لكن شريف قال ذلك كوسيلة ضغط مبينا لمحمد ما ستكون عاقبة الطلاق
بخصوص كامل فإن الصراخ حجة من لا حجة له وهو لا يريد أن يناقشه محمد لأنه يعلم أنه على صوا

حاجات جوايا يقول...

ابو ريان
........
الف شكر يا فندم
والله انا بقول الحقيقة بس بناء على خبرتى السابقة مع حلقاتك واسلوبك :)
يارب يكون سبب الغياب خير .. وتكون حلقة النهارده بداية العودة

انا توقعت كده فعلا بس حبيبت اتأكد منك واعرف وجهة نظرك .. واحد زى شريف لازم نتوقع منه اى شئ سخيف :)

وكامل اتبع اسلوب " خدوهم بالصوت لا يغلبوكم " لكن للاسف ده هيبعد محمد عنه اكتر و يخليه يسمع لمها واهلها اكتر واكتر

تحياتى وتقديرى

أبو ريان يقول...

حاجات جوايا
عليك نوووورر ههههههه

حاجات جوايا يقول...

شعبى الحبيب
----------
باق من الزمن 3 حلقات على نهاية عهدى الرسمى بالرئاسة

يارب اكون وفقت لحد ما فى مهمتى
وميكونش حد اتضايق منى ولا زعل لاى سبب من الاسباب
وتكون فترة ولايتى عدت خفيفة عليكوا زى ما اتمنيتها


انا بقولكوا الكلام ده دلوقتى عشان مش ضامنة ظروفى الايام الجاية
احتمال نعمل اخلاء للشقة الاسبوع الجاى لدواعى هندسية
ومش عارفة هقدر استمر ريسة الاسبوع ده ولا لا .. وهعرف اتابع النت اساسا ولا لأ

طول ما احنا هنا هتلاقونى معاكم ان شاء الله
ولو حصل حاجة هتعرفوا عن طريق ندى او ريم

دعواتكم ربنا يعديها على خير

تحياتى للجميع:)

أبو ريان يقول...

ربنا معاك
داانت رئيسة فل

حاجات جوايا يقول...

ايه رأيكم فى الصورة دى بانر لقلب كامل

اللافت فيها الشجرة العجوز اللى فى خريف العمر

والقلب طبعا

http://www.baqofa.com/forum/upload/20090328_060200_giangkoicomhear.jpg

حاجات جوايا يقول...

ابو ريان
........
شكرا يا فندم :)

خواطر شابة يقول...

ابو ريان
اعجبني التطور الذي حدث في الحلقة والعقد التي بدأت تتشكل
دخول ريهام على الخط جاء بشكل عادي ففي الحياة تحدث صدف أعجب واغرب من هذه
الطريقة التي سيرغم بها محمد على مجاراة زوجته واهلها كانت جيدة بحق ستجعل اي تغير في تصرفاته تجاه ابيه واخوته منطقيا
بالمجمل الحلقة جميلة تسلم الايادي
دمت بود

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا
انتظرت رد منك امس لاعرف هل توصلت بالحلقة ام لا الى أن غلبني النوم بس انا كنت خذت جرعتي خلاص ههه
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا
الصورة التي اقترحتيها كبانر لقلب كامل قاتمة هو اي نعم كامل في خريف العمر لكن قلبه ملئ بالحيوية والامل ويأمل في بداية حياة جديدة
انا من رأيي ان الصورة غير مناسبة توحي بعكس ما عليه الامر في الحقيقة توحي باليأس والذبول في حين قلب كامل ينبض بالحيوية والحب والامل
دمت بكل ود عزيزتي

ali younes يقول...

الاخ أبو ريان

الله عليك
جميلة خطيرة محكمة وربنا يستر علينا بقة
حبيبي أستفسار صغير بس
الواد شريف الغلس دة محامي ولا مهندس
انت ذكرت انة محامي وبعدين ذكرت بخصوص الفيلا أنة قال لمحمد انة معه رسومات وتصميم فيلا لأحد العملاء لدية ؟؟؟

أرجوا التوضيح حتي أتابع

الاخت حاجات جوايا

أيوة الدور علي وكل واحد لية يوم أنت بتخوفيني لية
ربنا يستر
أدعوا لأخيكم
م/ علي يونس

أبو ريان يقول...

ali younes
شكرا و أرجو أن تكون الحلقة نالت إعجابك وأرجو أن تكون الأحداث في صالح حلقتك التي أرجو أن توفق فيها

بخصوص شريف فهو محام ويثحدث عن زبون عنده.. لكن من طريقته في الكلام يبدو أن التصميم وفكرة الفيلا كانت معدة مسبقا وتنتظر فقط الوقت المناسب... شريف محام ماكر وغلس...

تحياتي

أبو ريان يقول...

أعتذر للجميع عن غيابي الإضطراري في الآونة الأخيرة
لقد أعجبتني كل الحلقات وأرى أن الليالي تقدمت بششكل رائع
تحياتي

ندى الياسمين يقول...

الحلقه جميله جميله جميله يا ابو ريان والاحداث عجباني جدا جدا

بس انا ليا تعليق

اولا لغة كامل لما كان مع امنيه فى العربيه يعنى مش لاقيه على شخصيته شويه كلامه زي كلام ولاد البلد وده المفروض انه رجل ا عمال وكده يعنى حتى لو كان اصله ابن بلد الا انه اكيد اتغير

وكمان يا سالي معلش اخر كلمه كاسة شاي دي مش مصري خالص
ههههههههههه

غيريها والنبى بعد اذن ابو ريان يعنى

بعدين كمان مش غريبه برضه ان ريهام تكون ما تعرفش اسم جوز اختها ؟؟
هو طبعا ممكن على اساس انه جوازفى السر وكده بس يعنى غريبه شويه

بس فى العموم هى الحلقه حلوه جدا

ندى الياسمين يقول...

سالي ا لصوره ما ظهرتش عندي

أبو ريان يقول...

ندى الياسمين
سعيد أن الحلقة وأحداثها نالت إعجابك

بخصوص أبو الكماميييل.. فقد استنبطت حس الفكاهة عنده من الحلقات السابقة..لكن لم أقصد أن يكون كلامه بلسان ولاد البلد

شريف قال كاسين شاي.. لكن لو حبيتو تغيروها لأي حاجة تناسب فتفضلن

على العموم لن أكون أدرى بالعامية المصرية من المصريين
تحياتي

حاجات جوايا يقول...

خواطر شابة
..............
ممكن برضه تكون قاتمة
لما شوفتها حسيتها مناسبة الحقيقة
شجرة كبيرة فى فصل الخريف
ورجلا شابا يحمل قلبا كبيرا على ظهره
تخيلته كامل يحمل حبه الكبير لامنية منذ كان شابا وحتى بلغ من العمر ارذله
عموما هو مجرد اقتراح
حبيت اعرف رايكم فيه
:)


م. على يونس
...........
ههههههه لا يا فندم مش بخوفك ولا حاجة
هو احنا فى بيت الرعب
انا بس بقولك ربنا معاك
:)
وان شاء الله حلقتك تكون مميزة
:)


ندى الياسمين
.............
انا استغربت كاس دى فعلا
وقلت ايه ده هو بيشرب الشاى فى كاس
للناس فى شرب الشاى مذاهب برضه
ههههههههههههه

شكرا يا ابو ريان على سماحك بتغيرها

لينك الصورة هبقى ابعتهولك يا ندى عالماسنجر ان شاء الله

تحياتى لكم جميعا:)

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا وندى الياسمين
اعتقد انه اختلط علينا الامر بين اللهجتين السورية والمصرية ههه عندكم اعمليلنا كوبايتين شاي مش كده
هنا في المغرب نقول سأشرب كأس شاي والكأس المقصود به هو الكوباية
سؤال هو كأس عندكم معناها ايه مش كباية برضه?
عموما اكيد لن نتقن اللهجة كأهلها لكنها محاولة على قدر ما نستطيع
دمتما بكل ود

أبو ريان يقول...

حاجات جوايا
أنا أرى أن الصورة ملائمة جدا فالشجرة ترمز إلى خريف العمر لكن رغم ذلك فكامل يحمل هذا القلب الكبير الذي يرمز لأحاسيس كبيرة

reem يقول...

ابو ريان

ازيك واخبارك ايه ؟؟

اولا ميرسي اوى اوى على اطرائك للحلقة بتاعتى ومبسوطة ان تصورى كان هو نفس تصورك يا فندم

والحلقة بتاعتك النهاردة بجد حلوة اوى اوى اوى

انا بحب حلقاتك علشان بحس فيها مفاجأت كتير
وبحس فيها تحريك كبير للاحداث

اما اللهجة المصرية فمشاء الله عليك بجد انت وخواطر

انا بحس معاكو ان انا مش مصرية هههههههههههه

سلمت يداك يا ابو ريان بجد حلقة مميزة

أبو ريان يقول...

ريم
ما يميز الليالي هو العمل المشترك الذي هو ثمرة أفكار الجميع
حلقة اليوم لن تكون بهذه الروعة التي تصفين إلا إذا كانت مسبوقة بحلقة واعدة مثل التي كتبت حتى تتطور الأحداث
شكرا لثناءك على حلقاتي دي شهادة أعتز بيها..
رربنا ياخد بخاطرك ههههه

حاجات جوايا يقول...

خواطر شابة
-----------
كاس عندنا حبيبتى يعنى اللى بنحط فيه العصير
زجاجه بيكون رقيق لا يتحمل سخونة الشاى
ويكون له اشكال مختلفة والوان مختلفة
يعنى ما ينفعش شاى الا اذا كان ايس تى ههههههه


ابو ريان
..........
سعيدة برأيك يا فندم واتفاقك معى فى الرأى :)

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا
انه التنوع عزيزتي واختلاف اللهجات فلو قدمت للمغرب سيكون عادي جدا ان تقولي كأس شاي واصلا بلهجتنا شريف كان سيقول مخاطبا مها "صاوبي لنا براد ديال أتاي" صاوبي يعني أعدي براد يعني ابريق الشاي واتاي يعني الشاي

ستيتة حسب الله الحمش يقول...

بصوا الحلقة جميلة وشدتني جدا
بس انا تهت في حتة يا جدعان
مين ريهام؟
عااااااااااااااااااااا
حد يفكر عاجز النظر يا بشر

تسلم ايدك يا ابو ريان

أبو ريان يقول...

ستيتة حسب الله الحمش
مرحبا سعيد بتقييمك للحلقة تسلم إيديك
ريهام شخصية جدييدة أنا حاخد بأديك وآخدك على حلقة خواطر شابة: ذكرت محود أخوهم اللي فألمانيا وكان بيفكر فحبيبته أيام الجامعة ويتسآءل أين هي وهل سيراها عندما يعوود.. فاحنا جبنهالو وخليناها أخت طليقة أحمد..
أووكيي؟

حنعيش يعنى حنعيش يقول...

تحياتى لاسلوبك وتطويرك للاحداث ... بس ليه تحفظ واحد ... فيه مواقف كتير كان ممكن تخلى مرات محمد تسيب البيت وتطالب بالفيلا غير انها تشوفه وهوه بيحضن مرات اخوه ... معلهش يا ابو ريان انا شايفها مقززة شويه رغم وجودها فى الحياة...... حتى لوفرضنا ان احمد بياخد الجزاء من صنف العمل... ولا ايه .... عموما انت عارف راى فى اسلوبك ... تسلم ايدك

حاجات جوايا يقول...

حنعيش يعنى حنعيش
----------------
د. اسلام
مشعل الرياسة يحتاج لمن يحمله الآن
ولو انى مش عايزة اقوم من على كرسى الحكم
بس الظروف حكمت
ولما الظروف تحكم
لازم نقبل بحكمها

عذرا شعبى الحبيب
لن اكمل معكم المسيرة :(


تمنياتى لكم بالتوفيق
وان شاء الله اتابعكم وانهل من نهر ابداعاتكم

سلام من الله عليكم

أبو ريان يقول...

حنعيش يعني حنعيش
تحياتي لك وشكرا جزيلا
بحصوص محمد أنا لم أحدد سبب عناقه لمراة أحوه ويمكن ما يكونش خيانة لأخوه أكثر ما تكون صعيت عليه ... يمكن يكون دا سوء فهم من مها للموقف لكن محمد لازمو حدث مفصلي كي يلوى ذراعه و تستطيع مها أن تملي عليه شروطها.. الحلقات القادمة ستحدد كل شيء
ما رأيك يا د إسلام
تحياتي

ندى الياسمين يقول...

د اسلام

هو انا ما فهمتهاش كده على فكره

يعنى شايفه انه محمد ونورا كان نيتهم مش وحشه يعنى


وفى بعض الاوساط والتربيه المختلفه ده ممكن يكون تصرف عادي مش معناه انهم يقصدوا حاجه

كمان حسيت ان ابو ريان يقصد ان مها كانت محضره كل حاجه وبتدور على سبب تتلكك وتفجر مشكله عشان تضغط على محمد بيها تنفذ الى هى عايزاه

مش عارفه انا فهمتها كده

ابو ريان رايه ايه مش عارفه

ندى الياسمين يقول...

اهو اعتقد ابو ريان رايه تقريبا زي راي ما كنش لسه كتب التعليق ده

ali younes يقول...

حاجات جوايا

تم ارسال الحلقة 8
برجاء أخبار عن وصلها من عدمة حتي أتمكن من ارسلها ثانية
لكمني كل تقدير

م / علي يونس

أبو ريان يقول...

ندى الياسمين
هو كده لله ينور علييييييك

عموما كان الموقف غير واضح المعالم حتى يترك مجال الإحتمالات لكتاب الحلقات القادمة

حاجات جوايا يقول...

م. على يونس
...............
الحلقة وصلت يا فندم
راجع ميلك من فضلك
تحياتى

أبو حميد يقول...

حلوة يا أبو ريان تسلم إيديك
بس عندى ملحوظتين
1- كامل إسلوبه وعلاقته بأمنية أرقى من إنه يقول لها( طب علي النعمة إنتي لسة بنت صغيرة.. تم مال نحوها مضيفا: بس بنت زي العسل)
2- ما بيحصلش عندنا فى مصر إن الراجل يحضن زوجة أخوه عادى كده

تحياتى على تطور الأحداث

سيادة الرئيسة المعتزلة.. شكرا على ترشيحى للرياسة بس للأسف ظروف عملى ماتسمحش
أنا كنت عامل عندى بانر للقصة ممكن تشوفيه ويارب يعجبك

خواطر شابة يقول...

ابو حميد
في فيلم عن العشق والهوى زوجة احمد السقا وهي تبكي من خيانة زوجها ارتمت باكية في حضن اخ زوجها دون ان يكون عندها اي نية للخيانة ونفس الامر هنا لا نورا ولا محمد كانت عندهم نية الخيانة
بالنسبة لكامل يمكن يكون الاسلوب غريب شوية لكن كامل رجل كبير في السن واستعاد حبه القديم فاكيد سيسترجع معه اشياء من شقاوة الشباب
دمت بكل الود

أبو حميد يقول...

خواطر شابة للأسف عزيزتى الأفلام لا توضح الواقع دائما.. يعنى مثلا حتلاقى أفلام كتير البيوت فيها بارات وخمور وده كلام غير صحيح
تحياتى

حنعيش يعنى حنعيش يقول...

خواطر... ندى ....ابو ريان ...مش معنى انها جات فى فيلم العشق والهوى تبقى شىء عادى ,,, ثانيا ... سؤال... واحد بيحضن مرات اخوه ... وبدون اى نيه خيانها ... موافق .. ده صح شرعا وعرفا ولا غلط .. سهله خالص اهيه ... صح نكتبها ... غلط مانكتبهاش ... وبلاش حكايه النيه والضمير والبناء الدرامى ... ولا ايه

أبو ريان يقول...

أبو حميد
ما بيحصلش عندنا فى {كل الدول الإسلامية} إن الراجل يحضن زوجة أخوه عادى كده.....
حتى لو كتبت الحدث الذي وقع بين محمد وزوجة أخيه فهذا لا يعني أنني متفق معه.. بل أرى أنها غلطة فادحة كانت نتيجة للضغط النفسي ولكنها يمكن أن تقع رغم كونها غير عادية وغير مقبولة ..
د إسلام
لا يمكن أن نكتب الأشياء الصح فقط وإلا لن تكون هناك قصة .. نحن نكتب عن الإختلاس والخيانة والسرقة رغم أننا نعلم أن ذلك خطأ.. لكني متفق معك أن العبرة التي يجب أن نجعلها للقصة هي أن الخير ينتصر

أبو ريان يقول...

أبو حميد
ما بيحصلش عندنا فى {كل الدول الإسلامية} إن الراجل يحضن زوجة أخوه عادى كده.....
حتى لو كتبت الحدث الذي وقع بين محمد وزوجة أخيه فهذا لا يعني أنني متفق معه.. بل أرى أنها غلطة فادحة كانت نتيجة للضغط النفسي ولكنها يمكن أن تقع رغم كونها غير عادية وغير مقبولة ..
د إسلام
لا يمكن أن نكتب الأشياء الصح فقط وإلا لن تكون هناك قصة .. نحن نكتب عن الإختلاس والخيانة والسرقة رغم أننا نعلم أن ذلك خطأ.. لكني متفق معك أن العبرة التي يجب أن نجعلها للقصة هي أن الخير ينتصر

خواطر شابة يقول...

دكتور اسلام
" ده صح شرعا وعرفا ولا غلط .. سهله خالص اهيه ... صح نكتبها ... غلط مانكتبهاش ... وبلاش حكايه النيه والضمير والبناء الدرامى .."
على كده نكتب عن المدينة الفاضلة وليس عن الحياة التي فيها الخبيث والطيب لايمكن ان نقتصر على كتابة الصح فقط والغلط نتعامى عنه رغم انه موجود
نحن نكتب قصة من واقع الحياة بايجابياتها وبسلبياتها ما يمكننا فعله هو ان نجعل قيم الخير تنتصر في النهاية