الخميس، 16 سبتمبر، 2010

قلب كامل 10 و 11

سأعيد نشر الحلقتين 10 و11 تباعا واللتين نشرتا في رمضان وذلك لمزيد من الاطلاع عليهما وايضا لاخذ الوقت لكافي للاتفاق على الجدول لكتابة الحلقات المقبلة

قراءة ممتعة أتمناها للجميع

الحلقة العاشرة
بقلم ابو حميد

جلس محمود مع أخويه محمد وأحمد ليلا بعد أن إستراح من السفر وهو متعجبا من حالهما

محمود: إيه يابنى منك ليه الكأبة اللى عايشين فيها دى

محمد: كأبة إيه بس؟

محمود: إيه ده؟ إنتم مش شايفين مناظركم عامله إزاى؟ إنتم متخاصمين ولا إيه؟

أحمد: لا أبدا بس ضغط الشغل

محمد: لا يا أحمد أنا حاسس إن فى حاجة مزعلاك منى.. ممكن نتكلم بصراحة

نظر إليه أحمد طويلا ثم حكى له مكالمة زوجته له

محمد: بص بقى أنا مراتى بتتلكك وبعدين إنت عارف إن نورا زى أختى منى بالظبط وأنا ححكيلك الموقف ومحمود يحكم.... وحكى محمد الموقف بالتفصيل وكما حدث تماما

محمد: هه إيه رأيك بقى؟ طيب لو بتشك فيا متهيألى ماينفعش تشك فى نورا... يابنى دى ست ولا كل الستات

محمود: شوفوا بقى أنا حقولكم رأى بصراحة.. إنتم الإتنين غلطانين, إنت يا أحمد لازم تبطل شقاوة بقى وتنتبه شوية لمراتك , وإنت يا محمد أنا عارف إن نورا زى منى أختنا بالظبط بس كل شىء ليه حدود

أحمد: أنا عمرى ما أشك فى أخويا ولا مراتى

محمود: طيب كده فل .. نقفل بقى الموضوع ده ويالا زى الأفلام العربى قوموا أحضنوا وبوسوا بعض, أنا مش عارف من غيرى ممكن تعملوا إيه.. هاهاها

وضحكوا جميعا وتركوا ما حدث وراء ظهورهم....... حاليا.

------------------------------------------------------------------------------------------------------------

وصل كامل إلى مكتبه فى العاشرة صباحا وطلب من سكيرتيرته جدول أعماله اليومى وفنجان القهوة الصباحى ثم طلب منها عدم تحويل تليفونات أو دخول أحد عليه لمدة نصف ساعة لترتيب أعماله, وما أن إنصرفت حتى أمسك بهاتفه وطلب أمنية

كامل: ألو.. صباح الخير

أمنية: صباح النور, إزيك يا باشمهندس كامل

كامل: إيه باشمهندس دى...

أمنية: أنا كنت حكلم حضرتك النهاردة علشان أوراق المشروع المقترح على الأرض بتاعتى

كامل: هو إنت بتتكلمى بجد ولا فى حد جنبك

أمنية: التانية

كامل: (ضاحكا بشدة) طيب يا ستى أنا النهاردة فى المكتب لو ينفع تعدى عليا.. وأنا عايز أعرف ردك إيه على طلبى

أمنية: لأ النهاردة مش حينفع يا باشمهندس ممكن نحدد ميعاد تانى؟

كامل: طيب حكلمك بكره الصبح زى دلوقتى.. ماشى؟

أمنية:ماشى يا فندم إتفضل حضرتك

كامل: هاهاهاهاها.. حلوة قوى حضرتك دى... مع السلامة

------------------------------------------------------------------------------------------------------------

محمد: بقولك إيه بقى يا مها مش عايز النهاردة على العشاء أى حركات نص كم

مها: يعنى إيه إن شاء الله؟

محمد: يعنى عاملى نورا عادى. أنا حكيت لأحمد كل حاجة والموضوع خلص

مها: ماشى يا حياتى.. بس باباك عازمنا على العشا فى البيت ليه؟ مش كنا إتعشينا بره؟ ده أنا ونورا ومنى حنتهد علشان نشيل ونحط ونغسا الأطباق بعد العشا.

محمد: ما تقلقيش, بابا جايب ناس يعملوا كل ده... هو عامل العزومة فى البيت علشان بعد العشا نتكلم فى الشغل

مها: وحتكلمه فى موضوع الفيلا؟

محمد: من غير ما أكلمه هو مش حيعترض

------------------------------------------------------------------------------------------------------------

كان العشاء يسوده جو من الألفة والمودة خاصة بعد صفاء الأجواء بين أحمد ومحمد وبين مها ونورا وزاده مرحا المشاغبات الدائمة بين أطفال محمدالإثنين وأطفال منى الثلاثة من جهة وبين محمود الذى لم يروه منذ مدة طويلة

ما أن إنتهى العشاء حتى طلب حسام زوج منى الإستئذان

كامل: لسه بدرى يابنى

حسام: معلش يا عمى عندى جامعة الصبح

كامل: مع ألف سلامة يابنى وخلى بالك من نفسك

محمود: بقولك إيه يا دكتور... هى البت دى عاملة معاك إيه

منى: بت؟ عيب عليك يا واد.. ده أنا أكبر منك

محمود: بلاش تقولى كده قدام جوزك لحسن يحس إنك عجزتى ويتجوز عليكى

حسام: هو أنا ألاقى ضفرها... إطلع منها بس إنت

محمود: بقى كده... والله شكلك خايف يا حسام... هاهاهاهاهها

وضحكوا جميعا ثم إنصرف حسام ومنى والأطفال

كامل: أنا داخل المكتب تعالوا ورايا واللى منكم عايز يشرب حاجة يقوم يعملها بسرعة ويعملى معاه فنجان قهوة

نورا: إتفضل حضرتك يا عمى وإتفضلوا وراه وأنا حعمل القهوة والشاى وبعد كده حطلع على شقتى

كامل: تسلم إيدك يا بنتى

مها: وأنا حطلع الولاد علشان بيناموا

كامل: إتفضلى يا بنتى

------------------------------------------------------------------------------------------------------------

جلس كامل مع أولاده الثلاثة فى غرفة المكتب وبعد بعض المناقشات العامة والقفشات المتبادلة..

كامل: نتكلم فى الشغل بقى.. أنا عايز أعيد ترتيب المهام فى الشركة

أحمد: إزاى ؟

كامل: إنت وأخوك شايلين الشركة من ساعة مرض والدتكم الله يرحمها وسفرى معاها

غمغموا جميعا: الله يرحمها

كامل: أنا شايف إنى ما بقتش أقدر على الشغل زى زمان.. علشان كده محمد حيبقى مدير المجموعة الإستشارية وأحمد مدير المجموعة التنفيذية ومحمود المدير المالى للمجموعة كلها

أحمد: طيب وحضرتك

كامل: سيبنى بس أكمل كلامى.. أنا حيبقى دورى إستشارى فقط يعنى القرارات إنتم اللى تاخدوها وتكونوا مسؤلين عنها واللى عايز منكم يستشيرنى فى أى حاجة حيلاقينى موجود... أنا حراقب من بعيد ومش حتدخل إلا لو لقيت حاجة تستاهل إنى أتدخل... كل واحد منكم إنتوا التلاتة بيمتلك 20% من أسهم المجموعة

محمود: يااااه... من إمتى ده حصل؟

كامل: من النهارده وبكرة حنقوم بالإجراءات اللازمة

محمد: طيب يا بابا وشراكتى لمحسن وشغلى معاه؟

كامل: لأ إنت حتسيبوه وأنا حشترى نصيبك ده

محمد: ليه بس....

كامل: علشان المجموعة محتاجاك أكتر وبعدين هو راجل ممتاز ويقدر يشيل الشغل لوحده..... حاجة أخيرة أنا كتبت عمارة المعادى بإسم منى لأنى خفت تدخل معاكم شريكة فى الشركة من غير ما تشتغل فيها وماتبقاش شايفة اللى بيحصل فتحصل بينكم مشاكل

محمد: اللى تشوفه يا بابا

كامل: حد ليه أى تعليق أو إستفسار؟

أحمد: إحنا حنبدأ إعادة هيكله للمجموعة؟

كامل: يعنى شوية تظبيطات بس أهم حاجة إوعوا تمشوا حد... لو عايزين تشغلوا ناس تانى مافيش مشكلة لكن تقطعوا هيش حد لأ.

أحمد: طيب بمناسبة الترقية دى ينفع أجيب سكرتيرة جديدة بس تكون قطة؟

محمد ومحمود فى نفس واحد: هو إنت لسه ما بطلتش؟

------------------------------------------------------------------------------------------------------------

ما أن أنهى كامل المقابلات الصباحية السريعة وقام بتوقيع بعض الأوراق حتى طلب من سكرتيرته عدم دخول أحد أو تحويل مكالمات ونظر فى ساعته فوجدها الثانية عشر ظهرا... أمسك بهاتفه وطلب أمنية

كامل: ألو إزيك يا باشمهندسه

أمنية: إزيك يا كامل.. إيه باشمهندسة دى؟

كامل: واحدة بواحدة... سيبك بقى من كل ده... تتجوزينى؟ أدينى بطلبها تانى بصراحة

أمنية: الموضوع ده ماينفعش المناقشة فيه فى التليفون لأن المناقشة فيه حتطول

كامل: تطول؟ إنت حتقولى أه أو لأ

أمنية: الموضوع مش بالبساطة دى.. إحنا مش ملك نفسنا.. إحنا لازم نعرف رأى ولادنا إيه الأول

كامل: إنت فاكرة إنى حروح أستأذنهم؟ أنا حبلغهم باللى حعمله بس

أمنية: لازم نقعد مع بعض وناخد وندى بالراحة

كامل: ده معناه إنك شخصيا موافقة

أمنية: يانهار أبيض... إنت بقالك أكتر من خمسة وتلاتين سنة مش فاهم؟!!

------------------------------------------------------------------------------------------------------------

رن موبايل أحمد

أحمد: ألو أيوه يا نورا

نورا: أحمد عامل إيه وحشتنى

أحمد: وإنت كمان يا قمر.. مال صوتك زى ماتكونى بتترعشى وإنت بتتكلمى إنت فين؟

نورا: (بصوت مرتجف) أنا فى معمل تحاليل... أحمد أنا مش مصدقة نفسى

أحمد: خير ... حصل إيه

نورا: أحمد ..... أنا حامل

أحمد:..................................................

------------------------------------------------------------------------------------------------------------

كامل يطلب أحمد على الهاتف الداخلى للشركة أكثر من مرة وأحمد مازال شاردا بعد مكالمة نورا..

أحمد: ألو أيوه يا بابا

كامل: (محتدا) إنت فين مابتردش على تليفون المكتب ولا على الموبايل

أحمد: لأ ولا حاجة ماكونتش على مكتبى

كامل: تعالى مكتبى حالا

أحمد: طيب ممكن شوية صغيرين

كامل: بقولك حالا... مراتك عندى فى المكتب

أحمد: نورا عندك؟

كامل:(بحدة) لأ....... علياء

الحلقة الحادية عشرة
بقلم سوني 2000

ذهب احمد فورا الي مكتب ابيه حيث ينتظره ومعه علياء دخل المكان متضايقا وموجها كلامه لعلياء_"مش قلتلك ماتعمليش حاجه او تقولي اي حاجه...ليه جيتي هنا ؟؟
علياء:انا قعدت استنيت كتير انك تعلن خبر جوازنا ,وياما قلتلك تقول للكل اني مراتك وانت اللي موافقتش انا تعبت من اني اكون زوجه فالسر...قلت لازم اخذ خطوه
احمد:وايه لازمه ده مش احنا اتفقنا على كل حاجة واظن انك وافقتي
كامل:يعني انت طلعت متجوز فالسر ؟؟؟ دي اخرتها؟
احمد:يابابا انا كنت عاوز..............
كامل:مقاطعا اياه.....استنى انت دلوقتي حسابك معايا بعدين
ثم ملتفتا ألى علياء:والمطلوب دلوقتي يامدام علياء
علياء:مفيش حاجه غير انه يعلن جوازنا.....دا اللي انا عاوزاه انا قلت اني لازم الجأ ليك ياعمي بعد ماحاولت اني اكلم احمد فموضوعنا وهو موش راضي يرضيك ظلم احمد ليا ياعمي
احمد:انا ظلمتك فأيه.....موش ده كان اتفاقنا و.............
كامل(مقاطعا احمد):خلاص يااحمد ثم مخاطبا علياء ربنا يسهل يامدام علياء ويقدم اللي فيه الخير

*****

كامل:ايه اللي انت عملته دا, ايه اللي ناقصك علشان تتجوز تاني نورا قصرت معاك في حاجه علشان تتجوز عليها,وكمان فالسر؟؟؟
احمد:انت عارف يابابا ان بقالي مده متجوز ولحد دلوقتي مجبتش اولاد قلت لما اتجوزها هي اللي مخلفة قبل كده يمكن اجيب اولاد منها بس كأن ربنا بيعاقبني طلع العيب لا من نورا ولا منها ...وبعد لحظة صمت أضاف انا أتأكدت من الدكتور ان العيب مني انا....
صمت قليلا وسرح بأفكاره ثم بعينين دامعتين توجه بالخطاب لوالده بابا نورا بلغتني بالتلفون من شوية انها حامل
كمال:بجد؟؟؟؟؟؟؟؟
وساد صمت رهيب في المكان

*****

كانت ريهام تجلس مع صديقتها مي التي تعرفها من ايام الجامعة في كافيه حيث تواعدا بمناسبة تحضير مي لحفل زواجها وكانت ريهام تساعدها في تحضير اللمسات الاخيره وبعد ان انتهوا وقاموا للمغادرة وعلى باب الكافيه كان محمود يترجل من سيارته ويهم بالدخول
محمود:ميييييييييين؟؟ريهام ومي ؟أزيكم وايه اخباركم
مي ضاحكه:ازيك يامحمود وعامل ايه وايه الغيبه الطويله دي؟
محمود:مشاغل الدنيا بس ثم موجها نظره لريهام بس تصدقي لكم وحشة كبيرة والله
مي:يالله يا سيدي رب صدفة خير من الف ميعاد انا فرحي يوم الخميس اللي بعد اللي جاي حأستناك تشرفني ومفيش أعذار
محمود:أعذار أكيد لا انا حأجي أكيد تم محولا بصره لريهام هو أنا أقدر برضه مجيش
ريهام(متعلثمه من المفأجاه):في امان الله ونشوفك في الفرح ان شاء الله
محمود:في امان الله ثم مغمغما بصوت خفيظ ياه كأنه حلم وبشوفه قدامي بيتحقق

*****

ريهام تجلس مع اختها وامها
ريهام:ايه اللي انتي عملتيه دا؟؟تتسرعي ليه وتروحيله فالشغل؟
علياء:مكنشي في حل قدامي غير كدا,وبعدين كنتي عوزاني اسكت يعني ولا اعمل ايه
ريهام:لا بس كنتي اجلتي الخطوه دي كمان شويه
علياء:وانتي عوزاني اجلها ليه؟؟
لم تجد ريهام اجابة ترد بها على علياء لكن في قرارة نفسها كانت تردد " يعني من بين كل الناس ياعلياء ملقتيش غير اخو محمود اللي تتزوجيه فالسر"

*****

عاد أحمد الى البيت في غير موعده المعتاد كانت نورا تنتظره بفارغ الصبر والفرحة تتراقص في عينيها فتحت له الباب وفوجئت بشكله العابس لتقول
نورا:مالك يااحمد وشك جايب الوان ليه......هو انت موش مبسوط ولا ايه
احمد:نورا انا عايز اعترفلك بحاجة كنت مخبيها عليك انا كشفت عند دكتور وعملت تحاليل والنتيجة طلعت وكانت اني مبخلفش
نورا:ايه الكلام اللي بتقولو ده؟؟معناه ايه الكلام دا ؟؟
احمد:معناه اني موش هخلف ابدا؟؟وحضرتك حامل؟يبقي من مين
نورا منهارة :انت بتقول ايه؟انا عمري ماخنتك ابدا ولا فكرت؟انا استنيت اليوم دا بفارغ الصبر ولما عرفت النتيجة الفرحة مكانتش سايعاني وكنت اول واحد جه في بالي اني افرحه وانت دلوقتي رد فعلك ايه تيجي تموت فرحتي وتيجي تقولي كدا؟؟انا موش هقعدلك فالبيت ولا تانية ومش حأسمح لك تشكك في اخلاقي ولو للحظة وبيني وبينك القانون ياأحمد هو اللي حيثبث اللي في بطني ابن مين بس ساعتها مش حأخليك تشوف شعرة منه وحتندم على كل الكلام اللي انت قلتهولي وتركته واقفا ودخلت لغرفة النوم وصفقت الباب وراءها وبدأت في جمع ملابسها في حقيبة
ارتمى احمد على أقرب اريكة له وكلام الدكتور يتردد في رأسه " للاسف يا استاذ احمد انت مش ممكن تخلف ابدا مش ممكن ....مش ممكن.....مش ممكن ....
ظل صدى هذه الكلمات يتردد يتخلله صوت نورا أحمد انا حامل....حامل.....حامل....

*****

جلس احمد في مكتبه بعينين منتفختين من اثر السهر فهو لم ينم منذ يوم امس منذ غادرت نورا البيت بالنسبة اليه يوم امس كان كابوسا بكل معنى الكلمة بدأ بخبر المفترض ان يجعله أسعد مخلوق على وجه الارض لكنه ويا للغرابة جعله أتعس مخلوق على وجهها ألا وهو حمل نورا ليكتمل بزيارة علياء للشركة وانتهى بمغادرة نورا للبيت وفيما هو يسترجع ذكريات هذا اليوم رن جرس تلفونه
ألو مين معايا
أستاذ أحمد معاك عيادة الدكتور جواد اختصاصي الامراض التاسلية والعقم حضرتك لازم تمر علينا في العيادة لامر ضروري وهام وعاجل ايضا
أحمد: خير ان شاء الله
المتصل : كل خير ان شاء لما تشوف الدكتور حيشرح لك كل حاجة
أحمد :حاضر انا جاي حالا مسافة السكة

هناك 14 تعليقًا:

أبو حميد يقول...

واضح ياريسة إن مدونة ليالى مصرية لم تعد تجتذب الزوار والقراء

خواطر شابة يقول...

ابو حميد تعرف انا لو حأكمل القصة دي لوحدي حأكملها لن استسلم انه مشروعك أمن به .
انا عن نفسي لم اتعود ان اتخلى عن شئ بدأته وامنت به وقلب كامل ستكتمل وستصل لحلقتها الثلاثين ان شاء الله
دمت بكل الود

حنعيش يعنى حنعيش يقول...

وانا كمان مش حأستسلم .... وبعون الله حتكمل وحنبدأ فى اللى بعدها ... وحنطورها ونجيب افكار جديدة كمان ... لا تيأس يا ابو حميد ... وانا معاكى يا ريسة حتى اخر نقطة فى دمى

أبو حميد يقول...

أنا لم أستسلم
القصة بعون الله ستكتمل حتى لو لم نجد أى متابعين غيرنا
شكرا خواطر شابة
شكرا د إسلام

ستيتة حسب الله الحمش يقول...

ايه الكلام الغريب اللي انتوا بتقولوه ده
اولا القصة روعة منذ ان كانت وليد صغير في مدونة ابو حميد
كيف جرؤتوااااااااااااااااا انتوا التلاتة تقولوا انكم مش ها تكملوها
ده انا ها اتجنن واشوف اخرتها ايه وحاسة ان اخرتها خير بعد كلاكيع كتير
نظرا لأن الراجل اكل العيال وتعب عليهم

اللي مش مقتنعة بيه بس الحتة بتاعة ان كامل علشان يوصل لمحبوبته يساعد جوز بنتها
اصل ده مش موجود على اطلاق العموم حتى لو جوزها فعليا
نظرا لأن زي ما النجاح مش بيجي من فراغ
اخلاق التجار مفيهاش الرومانسيكية العالية دي خالص :)
كملوا بدل ما اضطر استل المطوة
انا داخلة على حلقة جديدة ألاقي حلقة انا معلقة عليها
يالا شهلوا شوية الأغنية دلوقتي بتاخد خمس دقائق
راحت الأيام بتاعة يا ليل يا عين دي :)

تحياتي لكم نفرا نفرا

البنفسج الحزين يقول...

يا جماعه لا تيأسوا القصه جميله وان شاء الله هتكمل وانا معاكم قلبا وقالبا
سلام

خواطر شابة يقول...

دكتورة ستيتة
ههه بلاش المطوة والنبي خلاص حاضر حنكملها ان شاء الله
شكرا جزيلا على تشجيعك دكتورة

خواطر شابة يقول...

البنفسج الحزين
نعم عزيزتي ان أمنا بشئ لابد ان نسير فيه الى النهاية رغم كل المثبطات والنجاح عندما يكون بعد بذل مجهود يكون طعمه احلى وأحلى
سأضع الجدول الجديد الليلة ان شاء الله لنبدأ على بركة الله
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

الجدول جرى تعديله الرجاء الاطلاع عليه ومن لديه اعتراض على دوره يعلمني لاقوم بتغيره عدم ابداء اعتراض يعني موافقة
سأنتظر على ايميلي حلقتك يا دكتور اسلام
دمتم بكل الود

شمس النهار يقول...

كل سنه وانتم جميعا بخير

بسرعه بقا نكمل القصه
شكل احمد كده هتزهزه معاه علي الاخر

والاتنين هيخلفوا له حضانه

يتربوا في عزه

بس قطعه قويه
:))
تحياتي

خواطر شابة يقول...

شمس النهار هل ترغبين بالمشاركة في الكتابة اخبريني لو اردت لاضيف اسمك للجدول
دمت بكل الود

حاجات جوايا يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ازيكوا ازيكوااااا
وحشتونى والله يا جماعة

كل سنة وانتوا طيبين وبكل الخير يارب

ازيك يا ريسة
لسه شايفة تعليقك عندى حالا
تقريبا من اخر مرة علقت هنا مدخلتش نت
لسه مش بيتى والله
شكلكوا طنشتونى ومحدش افتكر يدعيلى فى رمضان والموضوع مطول معانا
ربنا يهون يارب

بالنسبة لقلب كامل انا معاكوا ان شاء الله
ربنا يسهل واكون فى بيتى يارب قبل العشرية الثالثة
ولو حد اعتذر فى اواخر العشرية التانية بلغينى برضه

عودا حميدا
ربنا يتقبل منكم ومنا رمضان
ويارب تكونوا قضيتوا عيد سعيد

تحياتى

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا اهلا اهلا عزيزتي بالغايبين والغاليين
ههه والله ياحبيبتي دعينا ومن قلبنا فلا تقنطي من رحمة الله ان شاء الله يكون فرجه قريب
شكرا لك انك طمنتينا عليك وان شاء الله ترجعي لبيتك قريبا وتنتظمي معانا تاني لانه لك وحشة كبيرة والله
ابقي طلي علينا من وقت للتاني وسيبي تعليق طمنينا به عليك
دمت في رعاية الله عزيزتي

sony2000 يقول...

لاااااااااا يجمااااااااااااااعه
انتو نسيييتو
بعد رمضان المدارس عدل
وبعدين الكل بيدخل يقرا بس موش بيعلق
بجد حلوا جدا
بس سيبوها علينا وبأذن الله هتكون حلوا:)