السبت، 8 يناير، 2011

اين انا ؟؟ الحلقه العشرون

أين انا ؟؟ الحلقه العشرون

بقلم : البنفسج الحزين

مفيش شك ان رانيا في الفترة الاخيرة شخصيتها اتغيرت كتير عن الاول بقت أقوي وأنضج وكمان ثقتها بنفسها تضاعفت خصوصا بعد ما عملت المدونه الأدبيه والفنيه بتاعتها وسمتها (ما تخطه أناملي ) اللي خلت لها متابعين كتير بيشكروا في الشعر والقصص اللي بتكتبها وكمان في اللوحات اللي بترسمها كانت بتسحبها سكانر وتنشرها علي المدونه واعتبرت المدونه دي هي معرضها الدائم لانتاجها الفني والأدبي شويه شويه المدونه اتعرفت في عالم التدوين وزوارها كتروا وناس كتير فيهم ذوي فكر وثقافه عاليه عرفت كده من متابعتها لمدونتاهم والموضوعات اللي بينشروها........... دايما الانسان محتاج حد في حياته يكون له ودان تسمعه وقلب مفتوح له يحس بيه جاهز في اي وقت يحتاجه يلاقيه من غير حسابات ومواعيد .... ورانيا طول عمرها مفتقده الحد ده في حياتها ....وهي طفله و مراهقه كانت دايما والدتها مشغوله في صيدليتها وشغلها اللي طول عمرة واخد كل وقتها واولادها بالنسبه لها مرتبه تانيه...ياما احتاجتها وملقتهاش فاضيه تسمعها ولا حتي عندها استعداد.... مامتها ست عمليه جدا ورانيا قدرها انها تكون بنت عاطفيه جدا ورومانسيه لما كانت تطلب من مامتها تاخدها في حضنها كانت تستخف بيها وبمشاعرها وتقولها ليه هو انتي عيله صغيرة اكبري بقا واعتمدي علي نفسك وخلي ليكي شخصيه ....ولما قابلت هاني وهما لسه طلبه في الجامعه اللي شدها ليه انه كان بيسمعها وبيقدر مشاعرها وانه كمان رومانسي زيها ....أو علي الأقل أيامها كانت فاكرة كده....وده اللي خلاها حبته وصممت تتجوزة ....بس للأسف هاني اتغير كتير بعد الجواز وبقا هو كمان بيمارس عليها نفس الدوراللي كانت بتعاني منه مع والدتها (الاهمال والتجاهل والاستخفاف بيها وبمشاعرها).....وخصوصا في الفترة الأخيرة بعد وفاه والده واهتمامه المبالغ فيه بوالدته علي حسابها هي وبنتها والفراغ والوحدة والاحساس بالاهمال من شريك الحياة خطر كبير وكانوا سبب لاختبار صعب اتعرضتله رانيا نجحت فيه صحيح بس بصعوبه شديده.....بعد هاني ما نزل شقه مامته ... جريت رانيا وفتحت اللاب توب بتاعها بلهفه وشغف وفتحت الماسنجر لقت رساله أوف لاين مبعوته لها من طارق محمود وبيقولها فيها:

(الي ذات الأنامل الذهبيه سعدت جدا بقبولك اضافتي وده يشجعني أطلب منك نتكلم مع بعض انا هكون اون لاين الساعه 2صباحا بالظبط .....ملحوظه أكيد بتسألي نفسك أنا ليه ماتكلمتش معاكي لما كنت اون لاين المرة اللي فاتت ...الاجابه علي السؤال ده هتعرفيها لما أكلمك الساعه 2 في انتظارك سلام.....)

من غيرتفكير بصت رانيا في الساعه لقيتها واحده ونصف يعني لسه فاضل علي معاده نصف ساعه رانيا قعدت تفكر بينها وبين نفسها يا تري مين طارق محمود ده ؟وايه حكايته ؟وليه مصر يتعرف عليا؟ وعايز مني ايه؟ دي كلها أسئله كانت بتدور في راس رانيا وطريقته معاها دي خلت عندها شغف أكتر تعرف مين الراجل ده .....

واضح انه شخص لطيف طريقته في الكلام بتقول كده لا لا ايه يا رانيا انتي هتمدحي فيه ولا ايه هما كلمتين بس معاه أعرف هو عايز ايه مني وخلاص ...اه... عموما اهي كلها نصف ساعه وهعرف هو مين بالظبط ..........

والساعه 2 بالظبط فعلا دخل طارق اون لاين ....ودار بينهم الحوار التالي.....

طارق:سلام عليكم

رانيا:وعليكم السلام...ممكن أعرف مين حضرتك؟؟

طارق:اولا شكرا علي قبولك اضافتي

رانيا: مش معني اني قبلت اضافتك اني هقبل الكلام معاك انا بس عايزة اعرف مين حضرتك بالظبط وعايز مني ايه؟

طارق:اهدي طيب هتعرفي كل حاجه بس ليه في حده في كلامك عموما لو انا مضايق حضرتك انا ممكن انسحب بهدوء وانا اسف اني ضايقتك....

رانيا:معلش انا اسفه اني احتديت عليك في الكلام ...بس بجد مين حضرتك؟

طارق: انا يا ستي صاحب مدونه عصارة أفكاري واسمي الحقيقي طارق محمود.....بصراحه انا معجب بكتاباتك من اول ما ابتديتي تدوين ودايما بسيب تعليقات عندك في المدونه بس مش دايما بعلق باسمي الحقيقي وحابب اتواصل معاكي عن قرب خصوصا بعد ما قريت البوست اللي كتبتي فيه عن معاناتك مع جوزك وحماتك بجد هو مش مقدر النعمه اللي هو فيها اللي متجوز واحده في رقه حضرتك لازم يصونها وميبعدش عنها لأي سبب ......

رانيا:طب وعرفت منين بقا اني رقيقه؟

من أسلوبك في الكتابه بيقول انك انسانه رقيقه وناعمه قوي...احساسي كمان بيقول كده...وانا احساسي دايما بيكون صح...

سكتت رانيا شويه ...بصراحه عجبها قوي المدح فيها وهي من فترة طويله مسمعتش كلام حلو من حد حتي جوزها هاني بقاله فترة طويله مهملها ومش بيقولها كلام حلو ....

طارق:ايه يا رانيا انا قولت حاجه ضايقتك ولا ايه...

رانيا: لا بالعكس خالص ...

طارق:أمال سكتي ليه؟

رانيا: أبدا.... انا بشكرك علي ذوقك بس بصراحه أنا مش مرتاحه وانا بتكلم معاك دي اول مره في حياتي أكلم راجل علي الشات ... وكمان انت عارف اني ست متجوزة....وبصراحه حاسه اني كده بخون جوزي....

طارق:لا يا رانيا الحكايه مش كده خالص انا بس عندي مشكله ونفسي اتكلم وادردش معاكي ونفسي نكون أصدقاء ولا انتي من اللي بيقولوا مفيش صداقه بين راجل وست...

رانيا:بصراحه مش عارفه ؟تفتكر هينفع؟

طارق: طب متيجي نجرب ؟

رانيا بتردد وقلق شديدواحساس بالذنب ملازم لها .......ماشي....

ودار حديث طويل بين رانيا وطارق امتد لبعد الفجر كان كلام محترم وعادي جدا كل واحد فيهم حكي للتاني عن حياته وعن اللي مضايقه الحديث كان أقرب للدردشه والفضفضه والمواساة والحكايات اللي مر بيها كل واحد فيهم وحكي لها انه متجوز ومش مبسوط في جوازة وان مراته مش فاهماه ومش حاساة وانها ست لا تطاق ونكديه وانه متمسك بيها بس علشان أولاده يتربوا بينهم ورانيا بدورها قعدت تواسيه وتصبرة وتدعيله ...الحديث بينهم كان كتابه مش بالميك هو بعد كام ساعه طلب من رانيا انها تتكلم معاه بالميك بدعوي انه تعب من الكتابه ...وهي طبعا رفضت وقالتله لا معلش خليها كتابه أحسن ...وهو مضغطش عليها ....وفجأه صحيت جني من النوم وعيطت فاستأذنت رانيا من طارق وانتهي اول حوار بينهم بس لسه الكلام مانتهاش فطارق قالها أتعشم نكمل كلامنا بكرة في نفس الميعاد ...رانيا قالت له خليها بظروفها .....

تاني وثالث يوم اتكررت حجج الحاجه كوثر اللي مبتنتهيش وبات هاني عندها وطبعا رانيا سابته يبات عند مامته من غير أي نقاش ..

وكانت فرصه انها تكمل الكلام مع طارق ع الشات .....

الكلام تاني مرة كان مختلف المرة دي رانيا وطارق بقوا تقريبا أصدقاء وفي بينهم حوار سابق وكلام بيكملوة ...وخصوصا ان طارق شخص واثق من نفسه وله أسلوب ساحر بيعرف بسرعه ازاي يكسب ثقه الست اللي بيتكلم معاها وبيتعامل مع كل ست حسب شخصيتها يعني باختصار واضح انه خبير في التعامل مع الستات ....وكل حاجه عنده لها حجه ومنطق ومقنع بدرجه كبيرة ما بال بقا ان رانيا معندهاش أصلا خبرة في التعامل مع الرجاله والراجل الوحيد اللي عرفته في حياتها هو جوزها هاني...فكانت بالنسبه له صيد سهل جدا....

طارق بعد كام محادثه قدر يقنع رانيا انهم يتكلموا بالميك وبلاش موضوع الكتابه ده بدعوي اننا خلاص بقينا أصدقاء والمفروض ان انتي عرفتيني كويس واتبني بينا جسر ثقه وانه كمان حابب يسمع صوتها لأن ده هيوطد الصداقه بينهم أكتر ....في البدايه برضه رفضت بس هو فضل يلح عليها في الموضوع ده لحد ما وافقت وفعلا اتكلموا مع بعض وسمعت صوته وسمع صوتها والغريبه ان رانيا بعد ما سمعت صوته وطريقته في الكلام اللبقه قوي حست انها مشدوده له أكتر واحساسها ده زود الاحساس بالذنب عندها أكتر وأكتر ....

فكلمته ربع ساعه وقفلت علي طول لأنها كانت حاسه بالذنب وضميرها بيعذبها قوي قوي ....

المرة اللي بعدها قالها انا عندي كاميرا علي فكرة لو انتي حابه تشوفيني اشغلها ....رانيا سكتت بصراحه كان عندها شغف كبير قوي تشوف شكله وهوطبعا حس بكده فشغل الكاميرا بتاعته

وفعلا شافته راجل أربعيني وسيم جدا وسألها السؤال اللي كانت خايفه منه ومتوقعاه.......

بالمناسبه هو انتي عندك كاميرا؟؟؟؟

هي عندها فعلا كاميرا بتاعه هاني بس قالتله لأ معنديش ....

واتكلموا مع بعض شويه وفي اخر المحادثه طلب انهم يتقابلوا في مكان عام لأنه نفسه قوي يشوفها وانه بصراحه اتعلق بيها قوي وبيفكر فيها كتير!!!

طبعا رانيا رفضت بشده ووبخته وقالتله ازاي تطلب مني طلب زي ده هو انت فاكرني ايه؟ وقفلت معاه.......

وقررت رانيا بينها وبين نفسها انها مش هتتكلم معاه تاني ....صحيح كانت بتحن ساعات وتدخل اوف لاين في نفس الميعاد وتلاقيه موجود بس كانت بتقفل بسرعه علشان متضعفش وترجع تكلمه ....

رانيا وان كانت سمحت لنفسها تتكلم مع راجل غريب وهي من جواها عارفه ان ده في حد ذاته غلط بس تربيتها وأخلاقها وتدينها مش ممكن هيسمحولها تعمل حاجه أكبر من كده ....

وقالت كفايه ان ربنا ستر لحد كده وهاني معرفش حاجه وقالت لنفسها.....

اعقلي يا رانيا .....ايه اللي انتي بتعمليه ده الراجل ده ماله بيسيطر عليكي بسهوله كده ليه ازاي أسمح لنفسي أتكلم مع راجل غريب لأ وكمان يطلب مني أقابله ...أنا مش كده ومش ممكن هابقي كده و مهما هاني عمل ميستاهلش مني كده أبدا .....استعاذت بالله من الشيطان الرجيم واستغفرت ربنا وقامت اتوضت وصلت ركعتين لله وفتحت اللاب توب وقعدت تشوف البوستات الجديده اللي كتبوها أصدقاءها المدونين اللي متعوده تتابعهم وهي بتقلب ع النت لقت مدونه هي بتابعها من زمان كاتبه بوست بتشتم فيه المدون صاحب مدونه عصارة أفكاري وبتقول انه شخص غير محترم وبتحذر كل البنات والستات المدونات منه وقالت انها كانت قالت فى مدونتها انها بتدور على شغل وهو عرض عليها المساعده وطبعا كلمها كذا مره بدعوى انه جايب لها شغل وبعدين طلب مقابلتها وللاسف انه لما قابلته ساومها على نفسها قصاد الشغل وانها نشرت اسمه علي الملأ علشان كل المدونين والمدونات يعرفوة علي حقيقته وهو كمان رد عليها بتعليقات غايه في الحقارة وبألفاظ سيئه وبذيئه بيشتم بيها المدونه دي وبيقولها وانا كنت ضربتك علي ايدك انتي اللي رضيتي تكلميني وتقابليني كمان.....

اتصدمت رانيا في طارق محمود وحمدت ربنا انها عرفته علي حقيقته في الوقت المناسب قبل ما تتورط معاه أكتر من كده....

الى اللقاء فى الحلقه القادمه

بقلم : احمد سكر

هناك 24 تعليقًا:

ليالي مصرية يقول...

تمام يا بنفسج تسلم اديكى


الحلقه حلوه اوي والحمد لله برضه رانيا ما انحفتش اوي لحقت نفسها

ومعلش على الجزء الى غيرته سوري كان لازم

تحياتي ونورتينا

ليالي مصرية يقول...

اه نعلن فتح باب قبول قصص جديده يلا عايزه ابداع

Tota يقول...

انا شايفة ان هانى اصابه شئ من الظلم الحلقة دى لانه فعلا ابتدا يتغير مع رانيا بس امه الله يسامحها هاتفضل امه ومش هايقدر يقسى عليها حتى لو عارف انها بتمثل
كمان كويس ان حضرتك انقذتى رانيا فى الوقت المناسب بس كنت اتمنى انها تتراجع عن قصة طارق دى بمحض ارداتها حتى لو كان امير الامرا يعنى مش لازم اللى ادامى يكون شرير علشان ما اغلطش.. لازم ما اغلطش لانى مش عاوزة وما ينفعش اغلط ..
تسلم ايديكم جميعا على القصة الممتعة دى وشكرا انكم بتتحملونى

شيرين سامي يقول...

أنا كمان كان نفسي رانيا متنجرفش كده بس طبعاً بحترم ابداع الكاتبه لأن الأحداث ضروري تبقى مش متوقعه
و استغربت الحلقه اللي فاتت ان سمر قالت لعبد الله انهم محتاجين الشغل أعتقد محدش يقول كده لحد أول مره تشوفه
الموضوع سخن أوي في انتظار البقيه
تحياتي للجميع

البنفسج الحزين يقول...

تمام يا ريسه معلش أنا ما شوفتش الايميل الا النهارده الظهر بعد الحلقه ما نتشرت يعني ومعاكي حق أنا نفسي كنت متردده في موضوع التبرع بالدم والتحرش وكده وفعلا وجهه نظرك صح ...
تحياتي

حاجات جوايا يقول...

ممممممم
كده يا رانيا
اخصصصصصصصصص

لا اتضايقت منها بجد
طلعت شخصية ضعيفة لانها انساقت ورا اهوائها فى البداية
صحيح رجعت لعقلها بس ايييييييييييييييه ؟؟


شوفى
رغم ان بعد الزوجين عن بعض خطير
الا انى مش بتسامح فى مواضيع الخيانة دى
ايه يعنى لما جوزها يبعد عنها شوية
امال لو مسافر بعيد كان ممكن تعمل ايه
تقدر تفهمه انها مش مستحملة لو هتتخانق معاه حتى
لكن الخيانة لا .. حتى لو صداقة
خصوصا انها وعدته انها مش هتكلم رجال

موقف رانيا مفرقش كتير عن موقف هانى لما راح قابل عليا
هما الاتنين وقعوا فى نفس الغلطة.. وبعدين لحقوا نفسهم
بس ده لا يمنع انهم غلطوا

بس حلوة الحبكة يا بنفسج
تسلم ايدك يا جميل

sony2000 يقول...

اييه الحلادوه دي
لا بجد حلقه حلوا

حنعيش يعنى حنعيش يقول...

يابنفسج
بصراحة كدة ومن غير زعل .... الحلقة عجبتنى جدا جدا جدا .... انا مش مع اللى قالوا انها كدة انحرفت ... خالص يا جماعة كدة بنى ادمه عادية جدا ... ممكن انفعالتها واحساسها بالظلم والوحدة تخيليها تعمل كدة ... بس الاهم بقى انها بعد مابتهدى بتعرف ان دة غلط وماتعملش كدة تانى ... الحلقة من وجهة نظرى واقعية جدا .. انسانية جدا .. عبقرية جدا .... ومن غير زعل

ندى الياسمين يقول...

يا جماعه احمد سكر اعتذر عن الحلقه حد يحب يكتب الحلقه بداله ؟؟؟

البنفسج الحزين يقول...

الأخوة الأعزاء الكرام متابعي الليالي:

كنت واثقه ومتأكده وانا باكتب الحلقه ان تصرف رانيا مع طارق محمود مش هيعجب ناس كتير فيكم لأن ببساطه كلنا فاكرين نفسنا ملايكه وبنستبعد ان الانسان مهما بلغت درجه أخلاقه وتدينه برضه ممكن تيجي عليه أوقات يضعف ويستجيب لوسوسات الشيطان ويقع في الخطأ كمان والا مكانش ربنا عز وجل قبل من العبد التوبه لأن هو اللي خلقه واعلم بنفسه وضعفها الانساني ...
وده شئ طبيعي جدا لأننا بشر ولو كل واحد فينا كان صادق مع نفسه وفكر في اللي انا بقوله ده شويه هيلاقي نفسه في أوقات كتير ضعف وكان هيرتكب أخطاء وذنوب فادحه لولا ستر ربنا عليه والقاعده الدينيه والاخلاقيه اللي اتربي عليها هي اللي رجعته لرشده في الوقت المناسب....
بس الشطارة بقا اللي يلحق نفسه قبل ما يقع في الخطأ ويتوب لربنا ويستغفر وده بالظبط اللي رانيا اتعرضتله زي مانا قولت اختبار صعب وصلها ليه ضعفها الانساني مع قله خبرتها في الحياة واهمال جوزها ليها والوحده والفراغ خلاها تنساق شويه في الخطأبس فطرتها واصلهاالطيب وتربيتها علي الدين والأخلاق أنقذوها من الفخ اللي وقعت فيه بدليل انها بمجرد ما عرفت نوايا طارق الحقيقيه لما طلب يقابلها أدركت فداحه الخطا اللي بتعمله وأنه ممكن يوصلها لخطأ أكبر انسحبت تماما وقبل ما تعرف حقيقه طارق أصلا اللي عرفتها بالصدفه من كلام المدونه زميلتها
يعني هي تابت وانابت من نفسها
وبقرار منها هي ....
وده في حد ذاته شئ يحسب لها

تحياتي لكم جميعا

البنفسج الحزين يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
البنفسج الحزين يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
البنفسج الحزين يقول...

Tota:
فعلا هاني ابتدا يتغير بس هو ماتظلمش ولا حاجه لأن هو كمان كان بيرتكب أخطاء كتير في حق رانيا ....وخلي بالك كما تدين تدان ....
وبالنسبه لرانيا فهي فعلا لو قريتي الحلقه كويس هتلاقيها هي اللي تراجعت عن الخطأ بمحض ارداتها وقررت تنسحب وماتكلمش طارق تاني واستغفرت وتابت وخلاص وبعدين بالصدفه اكتشفت ان طارق شخص مش محترم ....
تحياتي

البنفسج الحزين يقول...

شيرين سامي:
كلنا كان نفسنا رانيا تبقي فله شمعه منورة بس نعمل ايه بقا هي في الاول وفي الاخر بشر وممكن يضعف....وبعدين ادينا بنعمل في الأحداث شويه اثارة هههههههه

البنفسج الحزين يقول...

حاجات جوايا:
معلش متزعليش من رانيا قوي كده اهي علي الأقل عرفت غلطتها وتابت وخلاص ان شاء الله مش هتعمل كده تاني سامحيها بقا ده ربنا بيقبل التوبه هههههههههههه

وانا بجد بحييكي لما قولتي ان موقف رانيا مفرقش كتير عن موقف هانى لما راح قابل عليافعلا هو ده كان قصدي ان زي ما الراجل ممكن يضعف ويخون هو برضه لو مخلاش باله منها ممكن يتلم عليها شياطين الانس
وما أكثرهم لأن هي كمان بشر...
متنسيش ان هاني كان مقضيها شات بسلامته وأكيد يعني كان بيكلم بنات وستات مش رجاله يعني
وان اللي بيعمله في بنات وستات الناس ممكن يتعمل في مراته ...
كما تدين تدان.....

أشكرك يا جميل

البنفسج الحزين يقول...

سوني :
شكرا يا قمر

البنفسج الحزين يقول...

حنعيش يعني هنعيش ...
الله يكرمك ياااااااااااارب يا دكتور اسلام بصراحه انت الوحيد اللي فهمتني صح ..ومن الاخر كده نصفتني ههههههههه
تصدق انا كنت قربت اولع في نفسي من احساسي بالذنب اني خليت رانيا تنحرف هههههههههه

(كدة بنى ادمه عادية جدا ... ممكن انفعالتها واحساسها بالظلم والوحدة تخيليها تعمل كدة ... بس الاهم بقى انها بعد مابتهدى بتعرف ان دة غلط وماتعملش كدة تانى) ...

الله ينور عليك هو ده بالظبط اللي انا عماله أقوله من الصبح

أشكرك جدا وخالص تحياتي

Tota يقول...

ماتزعليش يا استاذة بنفسج والله.. انا جايز انفعلت برانيا لانى بحبها ومتعاطفة معاها ونفسي تفضل جامدة وقوية وليها اليد العليا على هانى طول الوقت
feminist زيادة شويه بقى معلش

Mona Abo - Elso3od يقول...

بحيييكي جداااا
علي الحلقة و علي تعليقك عليها انا متفقة معاكي جدا في رأيك كلنا بشر و لينا نقط ضعف بس الفيصل بينا اخلاقنا و تدينا
تسلم ايدك بجد
وبعدين دي قصة يعني تحتمل اي احداث غلط و صح ما ينفعش نكتب عن ناس كويسة بس او ناس مش بتغلط ده مش واقعي
تحياتي

حاجات جوايا يقول...

البنفسج الحزين
..............
انا فاهمة وجهة نظرك جدا على فكرة
والحلقة كاسلوب واحداث رائعة وهايلة ولا تشوبها شائبة
واكيد طبعا البشر خطاء وبيعملوا اكتر من كده بكتيرررررررر وومكن ميتوبوش كمان الا بعد فوات الاوان او فى اواخر عمرهم
رانيا معملتش كده ورجعت لعقلها بسرعة معاكى
بس مقدرتش امنع نفسى من الغيظ منها
اول راجل يشاغلها تقع كده على طول
طب تقاوم شوية
دى العفة امراة
ده الشرف امراة
هتجيبلنا الكلام ست رانيا دى ولا ايه
ههههههههههه


تحياتى ليكى يا قمر

حاجات جوايا يقول...

ندى الياسمين
.............
يا ريسة لو محدش اتقدم للحلقة 21 انا فى الخدمة
وابدلها بالحلقة 24
ردى عليا بس بسرعة

البنفسج الحزين يقول...

مني أبو السعود:
أنا كمان بحييكي جداانك فهمتي كلامي صح ومتفقه معاكي في رأيك ان دي قصه
تحتمل اي احداث غلط و صح ما ينفعش نكتب عن ناس كويسة بس او ناس مش بتغلط لأن ده مش واقعي كلامك صح تماما
تحياتي

خواطر شابة يقول...

البنفسج الحزين
اسفة على التأخر في الاطلاع على الحلقة لكن هذا كان لظروف
الحلقة جميلة عجبني الربط بين حاضر رانيا وماضيها
عجبني ايضا انك اعطيتنا الاحساس انها مدونة بيننا لها اسم معروف وتعرفي العنوان الذي اعطيته لمدونتها جميل جدا " ماخطته اناملي" اعجبني جدا ولو كان خطر ببالي ايام انشاء مدونتي لكان عنواني
عجبني تفصيل العلاقة بين رانيا وطارق كان لابد من شرح مستفيض لنفهم الموضوع لم يكن ينفع ابدا ان يمر الامر في سطور قليلة
تسلم ايدك عزيزتي ويسلم قلمك

reem يقول...

صباح الفل

انا قريت الحلقة تقريبا اول ما نزلت
بس حبيت اشوف ردود الافعال واشوف تعليقات الناس

وبصراحة يا بنفسج عجبتنى الحلقة جدا وعجبنى ردك جدا جدا جدا

وطبعا رد الدكتور اسلام صج مليون في المية ورفعت له القبعة اعجابا وانا اقرأ رده

لان كلامه واقعى جدا
مش غريب فعلا تصرف رانيا لانها بشر في ظل طروف معينة ممكن حد يبهرها كلامه واهتمامه

وعلى فكرة مش شرط ان طارق كان يطلع وحش
هو بس اهتمامه المبالغ فيه كان يقلق
لكن ممكن كان يطلع انسان محترم ويكون زى اخ ليها
مش شرط انه عشان هو رجل وهى امراة يبقى هو عاوز يضحك عليها او هى عاوزه بكلامها معاه تخون جوزها
في علاقات نضيفة كتير

الحلقة جميلة جدا سلمت يداك