الجمعة، 10 ديسمبر، 2010

الحلقة العاشرة ...أين أنا ؟؟؟

الحلقة العاشرة ... أين انا ؟؟

بقلم : م . على يونس

.....................

هاني : يارب استر يا رب

محمد : فيه ايه يابني خير .... ايه اللي حصل الوالدة مالها ؟

هانى خرج جرى من القهوة وساب محمد ومسمعش اصلا هو قاله ايه .. كان القلق هيقتله على مامته ومش عارف جرالها ايه ؟

فضل محمد قاعد فى القهوة بعد ما هانى سابه ومشى وفجأة سمع صوت فرملة جامدة .. كل اللى فى القهوة خرجوا يبصوا حصل ايه .. لقى هانى واقع عالارض !!!

محمد : هاني .. هاني ...رد علي يا هاني

محمد خد هانى المغمى عليه فى حضنه وهو بيعيط وكله رعب وخوف .. يارب استر يارب

بسرعة الكل اتحرك .. اللى حاول يشيله بهدوء من غير ما يحركه واللى وقف تاكسى لغاية ما ودوه لاقرب مستشفى

أول ما وصل هانى المستشفى شافه دكتور الطوارئ وبسرعة امر بادخاله غرفة العمليات عشان يوقفوا النزيف

أخذ محمد تليفون هاني واتصل بآخر رقم كان بيكلمه وهو أختة هيام

محمد : الوو.. لا أنا محمد صاحب هاني ... والله احنا في المستشفي هاني حصل له حادثة بعد مكالمة حضرتك ...

هيام صرخت ودموعها مالية عنيها : ايه .. حادثة .. فى مستشفى ايه ؟

هيام اتصدمت .. حست بالذنب .. هى السبب هى اللى كلمته .. يا حبيبى يا هانى .. هيام وقعت عالارض مغمى عليها

الحاجة كوثر : هيام بنتى ردى علي مالك .. ونادت على جوزها الحاج محمد .. ابو هانى .. الحقنى يا ابو هانى

الحاج محمد جه على صوتها مخضوض واتخض اكتر لما شاف هيام .. جاب مايه ورش على وشها عشان تفوق .. هيام لسه مغمضة بس فاقت واتكلمت بصوت واطى جداااا .. هانى

الحاج محمد والحاجة كوثر : ماله هانى يا هيام

هيام : هاني في المستشفي ....

محدش قدر يسألها ليه وعشان ايه ولا حتى هو فى مستشفى ايه وعلي طول الكل كان في المستشفي حتي هيام المنهارة

هيام : ماما أنا هتصل برانيا أعرفها بموضوع هاني لازم تعرف ده حقها

كوثر: ماشي يابنتي وطمنيها وربنا يجيب العواقب سليمة

تليفون رانيا رن قامت تشوف مين .. لقت رقم هيام .. ردت بسرعة وجواها مشاعر فرحة ولكن حذرة .. كانت مستنية مكالمتها زى ما وعدتها انها هتتكلم مع هانى وترد عليها

رانيا : ايوه يا هيام ازيك عاملة ايه ؟

هيام بصوت منخفض حزين :الحمد لله يا رانيا اخبارك انتى ايه وازاى جنى ؟

رانيا : مالك يا هيام في ايه صوتك غريب فيه حاجه ؟

هيام حكت لرانيا اللى حصل .. ورانيا بتسمعها وهى مذهولة ومصدومة .. وقبل ما تقفل الخط جرت على اوضتها عشان تلبس وتروح لهانى المستشفى .. كانت بتجرى مش شايفة حاجة قدامها كل تفكيرها فى هانى واللى حصله .. وفجاة اتصدمت بكرسى فى الصالة حاولت تقوم لكن مقدرتش وفجاة غابت عن الوعى

صوت الخبطة وقوة ارتطامها بالارض كان عالى .. خرج شريف يشوف فيه ايه .. وجت مامتها وباباها واتفاجئوا بيها عالارض .. كان كله بيحاول يفوقها وهى لسه فاقدة الوعى .. شريف شال اخته ونزل بيها جرى على اقرب مستشفى ووراه مامتها وباباها

ياااااه شوف القدر .. هانى ورانيا دلوقت كل واحد فى مستشفى !!!

الدكتورخرج من غرفة العمليات واتجه ناحية أهل هاني ... يا جماعة أحب أطمنكم الحمد لله حالة هاني كويسة وهو بخير بس ما فيش زيارات لحد الصبح لغاية ما تستقر حالته

اهل هانى قعدوا كلهم فى غرفة الانتظار فى المستشفى ومحدش بيتكلم خالص .. كل واحد مشغول بأفكاره بخصوص هانى وحالته ..

هيام عمالة تفكر يا ترى رانيا مجاتش ليه لحد دلوقتى ؟ .. يارب يكون خير

الحاجة كوثربصوت ضعيف جدا : يارب استرها معانا يارب ... يارب انقذ ابني وروح قلبي ... يارب احنا معملناش حاجة وحشة في حياتنا يارب احنا طول عمرنا في حالنا وطول عمرنا بنعمل اللى يرضيك يارب أملنا فيك كبير

الحاج محمد : اللهم ارفع مقتك وغضبك عنا اللهم اشف ابني .. اللهم لطفك وعطفك

محمد : يارب والله هاني صاحبي طيب وابن حلال ...يارب اشفيه ومش هانعمل أى حاجة تغضبك يا رب

........................

شريف ومامته وباباه قاعدين في نفس الوقت بنفس المشهد ونفس الدعاء ونفس التضرع الي الله فى مستشفى تانية

وبعد حوالي أكثر من ثلاث ساعات .. خرج الدكتور المعالج من أوضة العمليات اللى فيها رانيا

يسأل الدكتور فين زوج المدام ؟؟

يرد الحج كارم أنا أبوها ويرد شريف أنا أخوها

الدكتور: لا أنا عاوز زوجها

يتصل شريف علي رقم هاني عشان يخليه يجي يشوف مراته ويحضر في الظروف دى

شريف :الووو أيوه يا هاني ...

هيام : أنا مش هاني أنا هيام أخته ...

شريف :آسف يا مدام والله عاوز أكلم هاني أنا شريف أخو رانيا ...

هيام :أيوة يا شريف معلش هاني في غرفة الانعاش ...

شريف :أنعاش خير دى رانيا كمان في اوضة العمليات وكان الدكتور بيسأل عن جوزها...

تقوم هيام منطورة من علي الكرسي خير يا شريف مالها ....

شريف :والله لسة مش عارفين ....

هيام: أنتم فين دلوقتى يا شريف ؟

تانى يوم صرح الدكتور لاهل هاني بالدخول عنده لان حالته تحسنت جدا ...يدخل أبو هاني ومامته وأخته وعمر ومعاهم محمد صاحبه اللى مسابوش لحظة واحدة من امبارح ولا رضى حتى يروح يشوف ولاده

الحاج محمد : الحمد لله علي سلامتك يا بني ربنا فضله كبير علينا

الحاجة كوثر : حبيبي ألف سلامة عليك يا نور عيني أنا كنت هاموت عليك يابني ياروح قلبي

هيام : الف حمد لله علي سلامتك ياخويا يا حبيبى

محمد : أيوه يا معلم خوفتنا عليك وطول عمر الشقي بقي يا معلم

هاني يبصلهم بحب وحنان وهو مندهش ان مامته موجودة وبخير يحمد ربنا ويسأل هيام مش قولتى ان ماما تعبانة .. هيام تقوله لما عرفت اللى حصل بقت كويسة ..يبتسم هانى ويقول الحمد لله يلف الغرفة بعينه ببطء شديد يدور على رانيا .. ميلاقيهاش

وبينه وبين نفسه يقول ليه كده يا رانيا كل الناس هنا الا انتى ليه بتعملي فيا كدة دى أشد لحظة كنت أحتاج وجودك جنبي ... ودموعه تنزل من عينه بهدوء ومن غير ما يحس

كله يبص لبعضه .. هما طبعا فاهمين هو متأثر من ايه ؟ بس محدش قادر يقوله حصل لرانيا ايه بعد ما سمعت انه حصلتله حادثة ..

اتشجع الحاج محمد وقال : والله يابني رانيا ممنعهاش عنك الا الشديد القوى

هاني يبص لباباه وهو مش فاهم ... طيب هي فين ايه منعها ؟

الحاج محمد : رانيا أول ما عرفت اللى حصلك وقعت وهي دلوقتى فى المستشفي

هاني نسي اللى هو فيه وانتفض من السرير وهو بيحاول الوقوف وقالهم ... رانيا فين خدوني عندها

كلهم حاولوا يهدوه ويرجعوه تانى على السرير بس هو مرضاش ابدا

محمد راح يسأل الدكتور ... يا دكتور هاني عاوز يخرج دلوقتى لان مراته تعبانة فى المستشفى

الدكتور خلاص ما فيش مشكلة هاني دلوقتى وضعه كويس بس لازم يخلى باله والحركة بحساب فى البداية لغاية ما يستقر حالص

محمد رجع اوضة هاني بسرعة يبشره : ياللا يا معلم الدكتور صرح لك بالخروج عشان مراتك بس

هاني واهله ومحمد صاحبه راحوا كلهم المستشفى لرانيا

دخل هاني علي أهل رانيا غرفة الانتظار ... الحاج كارم أبو رانيا قام بسرعة يمسك هاني ويسنده مع صاحبه محمد

هاني هبصلهم بتساؤل وقال: فين رانيا ؟ هي فين ؟مالها ؟ حصلها ايه ؟

اهل رانيا يحاولوا يهربوا بعنيهم .. اللى يحط وشه فى الارض واللى يبص فى مكان تانى

هاني : مالكم فيه ايه رانيا مالها هي فين ؟

ولا حد يتكلم

هاني مقدرش يمسك دموعه وكان على وشك الانهيار وهو تعبان ....

الحاج كارم يهديه : اهدا يا ابني رانيا بخير والحمد لله

طيب هي فين وحصلها ايه ؟

الحاج كارم : رانيا لما سمعت اللى حصلك وهي بتجري عشان تلبس وتجيلك أتخبطت بالكرسي الكبير فى الصالة

و ياهاني يابني ربنا يعوض عليكم ....... الدكتوراضطر يضحي بالجنين عشان كان هيعمل لرانيا تسمم

هاني لما سمع الكلام ده ......؟؟؟؟؟

الى اللقاء فى الحلقة القادمة بقلم : البنفسج الحزين

هناك 19 تعليقًا:

حاجات جوايا يقول...

الريسة مسافرة وهنعمل حفلة
ههههههههه
قصدى وانا مكانها دلوفتى
حد له شوق فى حاجة هههههه


م. على يونس
.............
الحلقة جميلة يا فندم
مش هقولك تعبتنى اد ايه
بس يلا بقى كله فى سبيل الليالى يهووووووون ههههه
تسلم الايادى

حاجات جوايا يقول...

تنويه مهم وعاجل وضرورى
......................
حلقات أين انا ؟
زى ما انتم ملاحظين باللهجة العامية .. كلها عامية سواء كان دور الراوى او حوار الشخصيات

ياريت تخلوا بالكم من الموضوع ده كويس وانتم بتكتبوا عشان منرجعش تانى نحول من فصحى لعامى وتطلع عينى بالشكل ده

النهارده كان عرض خاص واوكازيون ومش هتحصل تانى ابدااااا
توووووبة من دى النوبة

وقد اعذر من انذررررر
ناس متجيش غير بالحديد والنار صحيح
هههههههههههههههه

Noha Saleh يقول...

بجد حلوة اوى
انا هقراها تانى على فكرة
بجد جميلة جدا
بس شكلها كده قريب تخلص

حاجات جوايا يقول...

نهى صالح
.........
لالالالالالالالالا تخلص ايه
دى 30 حلقة
كل فترة كده بيبقى فيه تشويق بس بنرجع نهدى الاحداث بعدها ونعمل احداث جديدة عشان نكمل 30 حلقة
منورة يا نهى

كلمات من نور يقول...

30 حلقه؟؟؟؟؟؟؟ واحنا في الحلقه ال10؟

بس اهي الأحداث ثرية ومتجدده دوما


في انتظاركم

Mona Abo - Elso3od يقول...

سيادة الريسه
ما نقدرش نقول حاجة طبعا و لا لينا شوق في حاجة :)
و معلش تعبتي في الحلقة ربنا يخليكي للليالي
-----------------------
م. علي يونس
الحلقة حلوة اوي فيها سرعة في الاحداث و تشويق هو دا الشغل
تسلم ايدك

شيرين سامي يقول...

الحلقه جميله و رغم التطويل في الأحداث و الحوار لكن عجبني لمسة الرومانسيه اللي ابتديت ترجع تاني مابين رانيا و هاني
مستانيه حلقتي بقى بفارغ الصبر
تحياتي للجميع

البنفسج الحزين يقول...

م/علي يونس
حلوة الحلقه عجبني فكرة انهم هما الاتنين كانوا في المستشفي في نفس اللحظه وزي ما بيقولوا الشدائد ساعات بتبقي ليها فوايد انها بتعرف كل واحد معزته وقيمته عند اللي حواليه وبترجع دفء المشاعر من تاني بعد فترات البرود والفتور ...

الريسه البديله الجميله:حاجات جوايا انا هابتدي من دلوقتي في كتابه الحلقه ...حيث اني انا اللي عليا الدور في الكتابه ربنا يسهل واكتب حلقه تنول اعجابكم ...واول ما اخلصها هابعتها علي طول وان شاء الله هتكون بالعاميه ومش هنتعبك معانا يا ريسه ...
تحياتي

ali younes يقول...

فخامة الرئيس بالنيابة
حجات جوايا
بجد أنا شاكر جدا علي مجهود حضرتك من تحويل الحوار من نص عامي الي عامى محض مجهود مشكور والله
وشكرا لكل من علق وربنا يخليكم
واخص بالشكر البنفسج الحزين لانها بجد مصلت لما كنت اهدف الية من رجوع هاني ورنيا الي بعض بدون فتح النقش بالماضي وكل واحد فيهم يقف يتهم الاخر بأنه المخطء
طبعا هما ظروفهم الحالية من المرض خلتهم ينسوا مشاكلهم بل يخافوا علي بعض ويظهر في هذة اللحظات حبهم الحقيقي
ارجوا ان يكون رجعهم بهذة الطريقة مناسب
وشكرى لكل الذين ساعدوا لاظهار الحلقة بطرقة مناسبة
م/ علي يونس

karmen يقول...

جميلة جدا جدا جدا جدا بجد
تحفة تسلم ايدك بس انا اتوقعت انها كانت حامل والبيبي نزل ^_^ خبرة بقي
تحياتي

خواطر شابة يقول...

ههه ايه اليوم اللي كله حوادث ده بس يالله ربنا لطف ومحدش مات
اليوم هاني على غير العادة لانه بطبعه المتعود على الدلال والدلع بعد حادثة زي دي مستحيل تاني يوم يقوم بالشكل ده حتى لو كان عشان رانيا
تسلم الايادي استاذ يونس الحلقة جميلة والتحدي لمن بعدك ليخلق احداث جديدة ويسير بسفينة الليالي

خواطر شابة يقول...

حاجات جوايا
اهلا بسيادة الريسة انت بتذبحي لنا القطة من اول يوم ولا ايه ههه
دمت بكل الود والمحبة

Wise يقول...

انتم بجد كلكم ماشاء الله عليكم
كل حلقه ما تقلش عن اللى قبلها
ومش حاسه خالص ان الكاتب مختلف
كلكم بتكملوا بعض
تحياتى لصاحبه الفكرة
ولمن شارك بالكتابه

أبو حميد يقول...

يالطيف اللطف يا رب

الحلقة دى المفروض تنزل فى صفحة الحوادث

:)

حاجات جوايا يقول...

كلمات من نور
.............
اينعم 30 ههههههه
بس هتعدى متقلقيش
كله بيعدى هههههه


منى ابو السعود
..............
اه بحسب يعنى هههههههه
ربنا يخليكى يا حبيبتى
تعبكم راحة :)
بس متاخدوش على كده يعنى هههههههه



البنفسج الحزين
.............
كلنا مستنين حلقتك يا قمر ربنا معاكى
والريسة هتكون رجعت ان شاء الله
مش عارفة هترجع الجمعة بالليل ولا السبت
بس ترجع بالسلامة يارب



م. على يونس
............
كنت عارفة ان الحلقة هتعجبهم
لانى عارفة انهم بيحبوا السسبنس :)
فيه احداث كتير متلاحقة وتخلى الواحد يلهث فى الاحداث وتدى ايحاء بنهاية القصة زى ما وصل الاحساس كده لنهى صالح
وده اللى كان خاضضنا شوية هههههه
بس كما تعودنا بنطلع بالاحداث لذروة وبعدين نرجع تانى للخط الدرامى المعتاد
تسلم ايدك يا فندم
و ولا يهمك طالما انها اخر مرة ههههههه


خواطر شابة
.........
انا اقدر برضه
انا بس كنت بغنى ظلموه وانا اللى جبت ده كله لنفسى فى نفس واحد
هههههههههههههه


منورين يا جماعة كلكم
كل قرائنا وكل اعضاء الليالى الكرام
:)

تحياتى

Tota يقول...

انا مع الاستاذة خواطر شابة ان رد فعل هانى لا يتناسب مع شخصيته يعنى ماكانش منطقى ابدا انه يقوم يجرى من المستشفى علشان رانيا
بس عموما الحلقة كلها احداث وحوادث متلاحقة ونعم السسبنس والله

البنفسج الحزين يقول...

سياده الريسه ندي ...
أو الريسه البديله حاجات جوايا ...
مش عارفه بقا مين اللي هينشر الحلقه فيكم المهم أنا بعت الحلقه الحاديه عشر علي ايميل الليالي وأرجوا مراجعتها قبل النشر علشان التنسيق يعني لو فيها حاجه كده ولا كده ...وقولولي رأيكم بقا يا رب تعجبكم وتعجب متابعي الليالي ...

ندى الياسمين يقول...

عدنا

موشكرين يا سيادة نائب الرئيس سالي

والله ما قصرت الله يصلح حالك ويخليكى لنا يا اختي

ونشوف حلقة البنفسج الحزين بعد ما دوخنا م.علي يونس بالجري فى المستشفيات

البنفسج الحزين يقول...

تمام يا فندم ...تم التعديل يا ريسه ...