الاثنين، 13 ديسمبر 2010

اين أنا ؟ الحلقة الحادية عشر

الحلقه الحاديه عشر (أين أنا)؟؟

بقلم : البنفسج الحزين

هاني لما قاله الحاج كارم علي اللي حصل لرانيا جري علي الاوده علشان يشوف رانيا ويطمن عليها ...

هاني...الف سلامه عليكي يا حبيبتي

رانيا:هاني حبيبي... انت كويس ...

هاني :انا بخير اطمني يا حبيبتي انا كويس دي كانت حادثه بسيطه وخلاص خرجت من المستشفي الحمد لله ..المهم نطمن عليكي انتي....

رانيا :شوفت يا هاني اللي حصلي انا سقطت ...الجنين خلاص راح

هاني:ولا يهمك يا حبيبتي ده قضاء ربنا ولازم نقبله وعموما يا ستي الحياة قدامنا وان شاء الله نعوضه ...المهم دلوقتي عندي سلامتك انتي يلا بقا يا رانيا شدي حيلك علشان ترجعي تنوري بيتك ..ومال هاني براسه ناحيه رانيا وهمس في ودنها (علشان محدش من الموجودين في الاوده يسمعها غيرة) وقالها دانتي وحشتيني قوي........

هاني انتهز فرصه ان الكل متجمعين في المستشفي حماة وحماته وشريف اخو رانيا ووالده ووالدته واخته هيام واعتذر لرانيا قدامهم كلهم ووعدها ووعد والدها ان دي كانت اول واخر مرة يمد ايده عليها ....

وهنا تدخلت الحاجه كوثر في الكلام بعد اعتذار ابنها وقالت يا جماعه دي خلافات بتحصل في كل البيوت وهاني اصله يا حبه عيني عصبي شويه ورانيا نرفزته وغصب عنه مقدرش يمسك اعصابه ...عموما خلاص هو كل واحد فيهم دلوقتي عرف غلطته وان شاء الله مش هيكررها تاني ...

وصافي يا لبن مش كده ولا ايه يا رانيا...

رانيا في الوقت ده كانت باصه لهاني وسرحانه قوي وكأن محدش في الاوده غيرة ...اكتشفت في سرحانها ده حاجات كتير زي مثلا انها بتحب هاني بجد وانها مش ممكن تستغني عنه وانه واحشها قوي قوي وكأنها بقالها سنين بعيد عنه....وانتبهت من سرحانها فجأة علي سؤال الحاجه كوثر ولحقت نفسها وردت بسرعه اه طبعا يا طنط (حليب يا قشطه) وضحك الجميع....

بعدها خرج هاني وسأل الدكتور: رانيا هتقدر تخرج امتي ؟ الدكتور قاله هتبات الليله دي علشان نطمن عليها وتيجي تاخدها بكرة الصبح ان شاء الله ...هاني فضل شويه مع رانيا في المستشفي وبعدين الحاجه كوثر قالتله يابني انت لازم تروح البيت علشان ترتاح وتتغذي دا انت يا حبيبي نزفت كتير قوي ولازم تاكل علشان تعوض الدم اللي انت نزفته..رانيا كمان قالت لهاني يروح دلوقتي علشان يرتاح لأنه باين عليه الاجهاد والتعب ...وافق هاني وقالها خلاص انا هروح دلوقتي وهاجي اخدك بكرة الصبح ان شاء الله...الكل روحوا وفضلت مدام نجاة

مع بنتها بايته معاها ......

زي ما بتقول الحكمه العربيه الشهيرة (رب ضارة نافعه ).....

هو ده بالظبط اللي حصل مع هاني ورانيا.... الحيله اللي لجأت ليها هيام علشان تخلي هاني يروح البيت وتكلمه وتقنعه يعتذر لرانيا قدام اهلها واهله ويصفي الخلاف معاها .... كانت السبب في الحادثه اللي اتعرض لها هاني.....

والحادثه دي كانت السبب اللي بين لهاني مدي حب وخوف ولهفه رانيا عليه لدرجه انها من خوفها عليه وانها عايزة تروحله بسرعه تشوفه وتطمن عليه ماخدتش بالها واتكعبلت في الكرسي واتعرضت للاجهاض وفقدت الجنين...

والاجهاض اللي حصل لرانيا ده كان السبب في انها تعرف مدي حب هاني ليها بدليل ان هاني المتدلع اللي بيخاف علي نفسه قوي ساب المستشفي وخرج وهو لسه تعبان وكان بينزف لمجرد انه سمع انها تعبانه وفي المستشفي ولما جالها القلق عليها كان باين في عنيه....

كل الحوادث المؤلمه دي كانت السبب في ان الميه ترجع لمجاريها زي ما بيقولوا بين رانيا وهاني وان كل واحد فيهم يتأكد من جواة انه بيحب التاني فعلا وميقدرش يستغني عنه وان الحب اللي ربط بينهم سنين قبل الجواز مانتهاش ولا حاجه زي ماهما كانوا فاكرين وان اللي هما بيمروا بيه ده ما هو الا اختلاف طباع...وده شئ طبيعي بيتعرض له اي زوجين في بدايه سنين جوازهم لحد ما كل واحد فيهم يتعود علي طباع الطرف التاني ويعود نفسه التكيف مع الطباع دي مهما كانت سيئه من وجهه نظرة ومع شويه تنازل وتضحيه من الطرفين الحياة بتمشي مادام في الاساس الحب والموده والرغبه في الاستمرار موجودين ....

الليله اللي بيتها هاني مع نفسه في شقته ( برغم اصرار الحاجه كوثر انه يبات عندهم) الا انه صمم يبات في شقته لوحده لأنه كان محتاج قوي يعيد حساباته ويفكر في اللي حصل النهارده ويراجع كل حياته مع رانيا من يوم ما عرفها وحبها لحد النهارده ...ويحط استراتيجيه ازاي هيتعامل مع رانيا في الايام اللي جايه بعد ما اكتشف في نفسه حاجات كتير مكانش واخد باله منها.......

زي مثلا انه بيحب رانيا بجد وميقدرش يستغني عنها ...

وان الحياة من غيرها ومن غير دوشه وصداع جني وحشه قوي قوي

واستغرب من نفسه قوي انه قام يجري في عز تعبه وراح لها المستشفي علشان يطمن عليها واتأكد من ده أكترلما استرجع احساسه لما كان مع عليا في اسكندريه علي الرغم من أنه المفروض يكون مبسوط لأنه بعيد عن مراته وعن كل القيود اللي بتخنقه وقاعد في وسط الميه والخضرة والوجه الحسن (قوي) ومع ذلك كان حاسس من جواة انه مش مبسوط وبالعكس كان حاسس بالقرف من عليا ...

هاني صحيح متدلع قوي واناني بس هو طيب وبيحب رانيا بجد ....

هو بس زيه زي اي راجل بيحب يعمل اللي يريحه واللي في مزاجه من غير قيود ...القيود بتخنقه.... وزي اي انسان لما بتكون الحاجه ملكه وفي ايده بيتعود عليها ومش بيحس بقيمتها الا لما تبعد عنه ويجرب حياته من غير الحاجه دي شكلها ازاي ...

وهاني جرب الحياة من غير رانيا وجني لما غضبت رانيا وسابت البيت كان فاكر انه هيرتاح ويرجع ايامه الحلوة مع اصحابه زي زمان بس اكتشف ان حياة العزوبيه والسرمحه دي خلاص معدتش تناسبه ولا تبسطه زي زمان لأنه داق طعم الاستقرار ومعني انه يكون مسؤل عن اسرة وأنه يكون أب ...واكتشف ان احساس الأبوة احساس رائع يستاهل انه يستحمل علشانه بعض القيود ...

تاني يوم الصبح ...راح هاني للمستشفي وأخد رانيا ورجعوا علي بيتهم..

لما روحوا البيت .......اول حاجه عملها هاني انه خد رانيا في حضنه واعتذرلها علي اللي عمله مرة تانيه ووعدها بان اللي حصل ده مش هيتكرر تاني ابدا ...وطلب منها انها برضه تحاسب علي كلامها وبلاش الكلام اللي هي عارفه انه بيعصبه...وهي برضه بصت له بامتنان وحب وقالتله اوعدك اني بعد كده مش هقولك اي لفظ جارح يزعلك مني تاني ابدا ।

وفجأة رن جرس التليفون... هاني تلقائيا قال هو ده وقته ؟

ضحكت رانيا ورفعت السماعه الو...ازيك يا شريف ...كويسه الحمد لله ...

اه انا روحت خلاص ...ايه يا بني الدوشه اللي عندك دي انت فين دلوقتي؟

شغل؟ فين بقا الشغل ده؟ فين... محل في مصر الجديده اسمه عليا ؟؟؟؟

الى اللقاء فى الحلقه القادمه

بقلم : سوني

هناك 29 تعليقًا:

ليالي مصرية يقول...

اولا نؤسف للتاخير معلش الدنيا برد والريس بتاعكم راحت عليه نومه تحت وطأة اغراء البطانيه والدفى

ثانيا : ازف اليكم نبأ عظيم الشأن وهو انضمام ثلاثه جداد لاسرة الليالي

وهما من اجمل الشخصيات التدوينيه بجد وانا سعده جدا جدا بوجودهم معانا
هما
داليا قوس قزح
احمد سكر
مصطفى ريان

نورتونا بجد وسعيده اوي اوي بوجودكم فى اسرة الليالي

ليالي مصرية يقول...

نيجى بقى للحلقه

جميله يا بنفسج وكده الدنيا هدت بعد الى عمله فينا م علي يونس هههههههههه

ونشوف بعد الهدوء ده هانعمل ايه

تسلم اديكى يا جميل


وشدي حيلك يا سوني بقى وابعتلي الحلقه دوغري

كلمات من نور يقول...

جميل كده الأمن استتب في بيت هاني ورانيا ونبتدي نفكر يا ترى إيه موضوع الست عليا دي كمان

في انتظاركم

sony2000 يقول...

اهييييييييييي
ربنااااا يستررررررررر
كلكو عليا ولا ايييييييييييه

حنعيش يعنى حنعيش يقول...

روعة يابنفسج... الحلقة فيها سلاسة جميلة .. ورومانية لذيذة ... تسلم ايدك بجد بجد

Mona Abo - Elso3od يقول...

حلوة الحلقة اوي هادية و سلسة و فيها مشاعر حلوة بين رانيا و هاني
تسلم ايدك بجد

و ربنا معاكي يا سوني عاوزين شغل عالي مع عليا :)

شيرين سامي يقول...

حلوه الحلقه أوي و رجوعهم لبعض جه بطريقه سلسه مش مفتعله و كان لازم عشان الأحداث تسخن شويه
و النهايه فيها تشويق ربنا معاك يا سوني و متصعبيهاش عليّه
تحياتي للجميع

خواطر شابة يقول...

بداية حمد الله على سلامة الريسة
تانيا اهلا وسهلا بانضمام الاقلام الجديدة لسفينة الليالي وان شاء الله يثمر انضمامهم عن حلقات جميلة
شفتي يا ندى ربي بيحقق امنيتي بالدماء الجديدة
البنفسج الحزين الحلقة اليوم جميلة وروعتها في انها جاءت لتوضيح كثير من الامور في الحلقة الماضية وتشرح الكثير من تصرفات كل من رانيا وهاني
ايضا كان هناك جو من الرومانسية العالية في حلقة اليوم
النهاية كانت ايضا مشوقة وتفتح افاق لمن سيكتب بعدك واضح ان عليا مش حتجيبها البر ههه
دمتم جميعا بكل الود

ali younes يقول...

الرئيس الهمام

جميله يا بنفسج وكده الدنيا هدت بعد الى عمله فينا م علي يونس هههههههههه

والله انا لم افعل شيئ سوى انني اردت ان يعود هاني لرانيا بكل حب واحترام دون ان يهزم كا رجل داخل نفسة وفي نفس الوقت تكون رانيا راضية عن الصلح ورد الاعتابار
طيب بالله عليكم كان هيتم ازاى ارضاء الطرفين وكل واحد كرامتة وجعاه
كمان انا لا احب النقاش في الماضي وكل طرف يرمى باللوم علي الطرف الاخر
يبقة ازاى انا عملت مشكلة في الاحداث أنا شايف انى نهيت خلافهم بطريقة طيبة ورجعوا لبعض بقوة وحب وترابط زى ما البنفسج الحزين عملت بالضبط ( سونس )
المفروض تشكروني مش تلمونى

المهم ان حلقة البنفسج الحزين قمة في الروحة وعملت ما دار في فكرى بالضبط وبأسلوب غاية في الروعة
أعتقد أنها كانت مؤيدة للا حداث في حلقتى عشان كدة دخلت الفرمة صح واخرجت حلقة جميلة
وبعدين الان المية رجعت لمجريها وعوزين نشوف تسخين الاحداث في اطراف اخرى من افراد القصة
م/ علي يونس

خواطر شابة يقول...

م/ علي يونس
لا احد يلومك بالعكس هذا هو التحدي الذي في الموضوع انت حر فيما تكتب وغيرك عليه ان يبني عليه هذا هو الجميل في الموضوع
حلقة اليوم سارت في نفس نهج حلقتك هي كانت كمكمل لها سلطت الضوء على تفكير الاطراف وبررت الكثير من الاحداث والتصرفات
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

ندى الياسمين
عزيزتي انا طلبت منك حلقة منذ وقت انت لم تنتبهي لذلك راجعت الجدول ولم أجد اسمي المرجو اضافة اسمي الي قائمة من عليهم الدور في الكتابة
تحياتي

ندى الياسمين يقول...

م علي يونس

انا مش بالومك والله انا بهزر سوري ما قصدتش اضايقك

انا يا جماعه مش ضد اي احداث جديده مهما كانت مغايره للى فى دماغي

ولا ادخال شخصيات جديده
اطلاقا مطلقا

وانما كل حاجه لها مخرج درامي مقنع ومنطقي وهو ده ما ارجوه من الجميع

انا باقول القصه واقعيه مش فانتازيا مثلا

بالتالي لازم اخلي الاحداث منطقيه وواقعيه

والى حضرتك عملته فى الحلقه انا مش معترضه والله الاحداث ولا انهم رجعوا لبعض

لكن يا جماعه امال انا رئيس ليه ؟؟؟
لازم اقول رايي على الاقل حتى انا قلت رايي وانت رفضته وانا احترمت كلامك وقلت لسالي فى التليفون انشريها كما هي

الحكايه كلها انى باكون عايزه الحلقه تكون ماشيه فى سير منطقي للاحداث والشخصيات

اي حاجه تانيه اوك

وعموما حتى وانا مش مقتنعه نشرتها

وشكرا للجميع

خواطر شابة يقول...

ندى الياسمين وم/علي يونس
صلوا على النبي عليه الصلاة والسلام القصة وليدنا جميعا والمناقشة ضرورية والانتقاد ايضا حق للجميع لان هدفنا الاساسي جميعنا هو اكتمال القصة ونجاحها
لنكن جميعا متفقين ان الاختلاف في الرأي مطروح وعادي بل ومطلوب للنجاح لكن المهم هو الا يفسد للود قضية
دمتم جميعا بكل الود

ali younes يقول...

الاخت ندى
لا والله انا مش زعلان بس انا حبيت اوضح وجهت نظرى بس وبعدين حد يقدر يزعل من الرئيس .... دة كلام برضك

خواطر شابة
شكرا جزيلا لك وكويس انك هديت النفوس وخلصتي الخناقة
والله انا سعيد اني معاكم وربنا يديم المعروف

البنفسج الحزين يقول...

الريسه ندي :
نوم العوافي يا ريسه ولا يهمك من التأخير ... وبرحب معاكي بالأعضاء الجدد اللي انضموا لأسرة الليالي وبقولهم بالتوفيق ان شاء الله...
أشكرك ومبسوطه ان الحلقه عجبتك

البنفسج الحزين يقول...

كلمات من نور:
كان لازم الأمن يستتب ماهو مش معقول رانيا وهاني كانوا هيفضلوا زعلانين التلاتين حلقه هههههه ...
وبعدين هو ايه مفيش شخصيات تانيه غيرهم في الحلقات؟؟؟
وبصراحه نفسي اللي هيكتب الحلقات الجايه يركز في موضوع الست عليا دي...
تحياتي

البنفسج الحزين يقول...

سوني:
شدي حيلك ...
وصيتك عليا عايزاكي تبهدليها
هههه ...
مستنيين حلقتك يا قمر

البنفسج الحزين يقول...

حنعيش يعني حنعيش...
أشكرك جدا جدا
ومبسوطه قوي ان الحلقه عجبتك ...

البنفسج الحزين يقول...

مني أبو السعود:
متشكرة قوي يا مني ...ومبسوطه ان الحلقه عجبتك ..كان كان قصدي من الرومانسيه اني أقول ان رانيا وهاني لسه بيحبوا بعض وان اللي بيمروا بيه حاله من سوء التفاهم او ممكن نقول فتور في العلاقه وهتروح لحالها ..
تحياتي

البنفسج الحزين يقول...

شيرين سامي:
متشكرة قوي يا حبيبتي...
بس الفضل في طريقه الرجوع دي يرجع للمهندس علي يونس هو اللي ابتكر فكرة الأزمات المفاجئه اللي اتعرضلولها هما الاتنين وخلاها سبب لان كل واحد فيهم يعرف معزته الحقيقيه عند التاني انا بس وضحت وجهه نظرة اللي انا فعلا اعجبت بيها

البنفسج الحزين يقول...

خواطر شابه:
أشكرك جدا فعلا عزيزتي الحلقه اللي فاتت حصلت فيها حوادث وأمور كتير مهمه وليها اثار هامه جدا في سير الاحداث التاليه وكان ناقص بس التوضيح لأثلر الحوادث دي وهو ده بالظبط اللي انا عملته
بالنسبه بقا لجو الرومانسيه فده طابع شخصيتي بقا وكان لازم يطغي علي كتاباتي هههه ..
تحياتي

البنفسج الحزين يقول...

م/ علي يونس:
أولا أنا بحييك بشده ...
ووجهه نظرك في الموضوع أنا متفقه معاها تماما العلاقه بين رانيا وهاني كانت في مفترق طرق ووصلوا لحاله من الفتور في العلاقه اللي كان لازم تحصل في حياتهم هزة قويه تعرف كل واحد فيهم هو ايه بالنسبه للتاني
وفعلا كل طرف كان متشبث برأيه وواخداه الكرامه وكان لازم تحصل حاجه قويه علشان يرجعوا لبعض بطريقه طبيعيه من غير ماحد فيهم يحس انه متنازل عن كرامته انت ابتكرت موضوع الحوادث
وفعلا انا لما عجبتني الفكرة بنيت عليها حلقتي ووضحت بس فيها الفكرة أكتر ومبسوطه قوي ان الحلقه عجبتك ...
تحياتي

karmen يقول...

جميلة جدا ياقمر
استرسال رائع واسلوب مشوق
تسلم ايدك
تحياتي

ندى الياسمين يقول...

ايه يا خواطر هو انا شكلي باتخانق
هههههههههههههه
انا باتكلم عادي والله

بس انا باندمج ساعات فى الكلام شويه

شكرا يا باشمهندس علي على ذوقك انا كمان كنت باوضح وجة نظري والله

وزي ما خواطر قالت الهدف فى النهايه واحد

ali younes يقول...

تحياتي لأخواني واهلي وحبايبي
ندى الياسمين
النبنفسج الحزين
ربنا يكرم الجميع ويديم المعروف

أبو حميد يقول...

حلوة الحلقة قوى

بس ماعجبنيش الحتة دى:
هو بس زيه زي اي راجل بيحب يعمل اللي يريحه واللي في مزاجه من غير قيود ...القيود بتخنقه....
ليه بس فكرتكم عن الرجالة كده؟

ودى كمان:
واتأكد من ده أكترلما استرجع احساسه لما كان مع عليا في اسكندريه علي الرغم من أنه المفروض يكون مبسوط لأنه بعيد عن مراته وعن كل القيود اللي بتخنقه وقاعد في وسط الميه والخضرة والوجه الحسن (قوي) ومع ذلك كان حاسس من جواة انه مش مبسوط وبالعكس كان حاسس بالقرف من عليا

هو لو حاسس بالقرف من عليا ياريت يفكه منها بس والنبى والنبى والنبى يدينى نمرتها الأول

نياهاهاهاااااااااااااااااااااا

خواطر شابة يقول...

ندى الياسمين
يعني أرقع بالصوت انت مطنشاني ليه ههه كل مرة اقول لك احجزي لي حلقة وانت ولا انت هنا طب اعمل ايه طيب ابعث طلب رسمي بورق دمغة ولا ايه ههه
يالله يا حبيبتي ربي يهديكي أحجزي لي حلقة والا حأحجز بطاقة على اول طيارة ونتفاهم وجها لوجه بقى هههه
دمت بكل الود والمحبة عزيزتي

البنفسج الحزين يقول...

أبو حميد:
ليه بس فكرتكم عن الرجالة كده؟
دي مش فكرتنا عن الرجاله سيادتك دي الحقيقه المرة اللي حضرتك(بما انك راجل ) اول واحد عارف انها حقيقه....
بدليل الطلب اللي طلبته من هاني بعد مانصحته يفكه من عليا
ههههههه
وعموما هاكلملك هاني يديلك نمرتها...
تحياتي ومبسوطه ان الحلقه عجبتك (باستثناء الحقايق اللي انت كرجل مش عايز تعترف بيها)

البنفسج الحزين يقول...

Karmen:
أشكرك جدا ياقمر
تحياتي